728 x 90

انتفاضة الشعب الايراني

مظاهرات ومسيرات شعبية عارمة ضد النظام الإيراني في طهران ومدن إيرانية أخری

-

  • 9/18/2009
أفاد تقرير لهيئة التنظيمات الاجتماعية لمجاهدي خلق داخل ايران أنه ومنذ الساعات الأولی من صباح يوم الجمعة انطلقت تظاهرات واسعة نظمها أهالي طهران والعديد من المدن الايرانية الأخری وهم يرددون شعار «الموت للديکتاتور» و«المدافع والدبابات ومليشيات البسيج لم تعد تجدي نفعاً». ففي طهران انطلقت الجماهير من مختلف الاحياء منها ساحتا آزادي ورضائي ها وشارع وليعصر وشارع نجات اللهي نحو جامعة طهران. واشتبک أفراد الحرس العملاء للنظام مع المواطنين واعتقلوا عدداً من المتظاهرين الا أنه وبسبب کثرة عدد الجمهور وتکثف حشود المتظاهرين لم يتمکنوا من السيطرة عليها. وکانت عناصر النظام قد نشرت في شارع الجامعة عدة سيارات لـرش المياه لمواجهة المتظاهرين وطوقوا متنزه دانشجو وشارع فاطمي مستخدمين حافلات نقل الرکاب لوضع عراقيل أمام المتظاهرين وحجز المعتقلين فيها. وکان المتظاهرون في طهران يرددون: «الاغتصاب والتعذيب، لقد فقدا التأثير» و«ليطلق سراح السجين السياسي» و«الموت للديکتاتور سواء کان القائد أم الدکتور» و«المدافع والدبابات ومليشيات البسيج لم تعد تجدي نفعاً» و«الادغال أنت وعدو هذه الارض أنت». أما في المدن الايرانية الأخری منها شيراز و تبريز واصفهان و قم واروميه فخرج المواطنون إلی الشوارع في مظاهرات عارمة ضد نظام الملالي الحاکم في إيران. ففي تبريز و في شارع «آب رسان» تجمع المتظاهرون مرددين شعار «ايها الديکتاتور اخجل واترک المملکة»، «ايها المواطنون لماذا أنتم قاعدون؟ ألا ترون ايران أصبحت فلسطين؟». وکانت قوات القمع في مدينة اصفهان قد هاجمت الجمهور المتظاهر وأطلقت الغاز المسيل للدموع. وأما في مدينة شيراز فقد تحولت تظاهرة المواطنين الی اشتباکات ومواجهات مع قوات القمع في شارع بارامونت حتی شارع ستاد الا أن عملاء النظام اضطروا إلی الفرار بفعل هجوم المتظاهرين عليهم وقاموا باطلاق عيارات نارية في الهواء، واستمرت المظاهرات في شوارع زند وشاهجراغ و بانزده خرداد. وفي مدينة قم اشتبک المواطنون مع قوی الأمن الداخلي وأما في مدينة رشت (شمالي ايران) فقد أغلقت قوات القمع جميع الشوارع وساد جو من الحکم العرفي في المدينة.. وتفيد بيانات صادرة عن أمانة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية أن المتظاهرين في العاصمة طهران انطلقوا في مسيرات من مختلف أحياء العاصمة نحو شارع انقلاب وهم يرددون شعارات «ايها المواطنون لماذا أنتم قاعدون؟ ألا ترون أن ايران أصبحت فلسطين» و«أيها الإيراني الغيور قم بالدعم، قم بالدعم» و «الموت للديکتاور». وسعت قوات القمع خاصة المرتدين بالزي المدني خلق أجواء من الرعب والخوف في محاولة منهم لتفريق المواطنين وسوقهم نحو أرصفة الشوارع. وفي ساحة ولي عصر استخدمت قوات النظام الغاز المسيل للدموع کما أغلقت شارع «بولوار کشاورز» و ساحة «ولي عصر» ومنعت المواطنين من الالتحاق بصفوف المتظاهرين. ورفع المواطنون في ساحة فلسطين شعار «الموت لخامنئي سواء في أشرف أو في طهران».. وفي ساحة «هفت تير» ردد المتظاهرون وهم يلوحون بأيديهم إشارة النصر: «قتلت شباب الوطن، الله اکبر، الموت لک الموت لک» وذلک بالتصفيق والدبکات هاتفين بشعار «ليطلق سراح السجين السياسي»ي. وأما في ساحة فردوسي وشارع انقلاب في العاصمة طهران احتل المواطنون دار سينما «فردوسي» تعبيرًا عن احتجاجهم علی النظام.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات