728 x 90

احتفال خامنئي في تمثيل أطفال سوريا

-

  • 12/20/2016
احتفال خامنئي وقوات الحرس و قوة القدس في تمثيل أطفال حلب
احتفال خامنئي وقوات الحرس و قوة القدس في تمثيل أطفال حلب
احتفال خامنئي وقوات الحرس وقوة القدس في تمثيل الأطفال وسحقهم وإطلاق طلقة الرحمة علی بنات صغيرات في حلب و إحراق الشباب حيا ، مبروک!
أوجه خطابي للولي الفقيه لنظام الولاية وأقول:
لابد ان تکون مفرحة للغاية لک هذه الأيام. احلوا مذاقک،لان جثث القتلی من الأطفال السوريين متراصين جنبا إلی جنب. وبلغ رئيس مکتبک أن يحول صورهؤلاء الأطفال الصغار الذين لم تتجاوز أعمارهم بين 3 و7 سنوات والمتراصين معا إلی آلبوم ويضع أمامکم لانها هو شاهد حي لاحتفالک وانظروا اليها کل دقيقة. انظروا إلی النساء اللواتي بعيون تسيل الدموع تترکن أزواجهن وأبائهن وأبنائهن في حلب و يتشردن. واحلوا مذاقک بالشوکولاته والحلويات مرة آخری. و يکون قطعا ترقص روح إمامکم الراحل! حاليا وهو فرحان لانه کان نفس الفرح في مجزرة 30 ألف سجين سياسي عام 1988. کما کان مفرحا للغاية في تلک الإيام عندما کان تضيق کل مشنقة علی رقبة کل مجاهد وکان يوجه رسالة بشکل متتال أزيلوا أعداء الإسلام وکان «لاجوردي» يضع فهرسا لـ 100 من المعدومين الجدد أمامه.
وحاليا تفترس الذئاب والکلاب في برد سوريا اجسام نساء ورجال وشباب وأطفال وشيوخ سوريين في الشوارع والصحاري. کما ينصب أفراد الحرس کمينا في طريق القوافل مهجري حلب ويأخذون رجالا وشبابا وکل من يريدون أن يسحبوها إلی خارج القافلة وينقلونهم الی اي مکان ما يريدون ويفعلون به مهما يشاء. و کانت هذه ثورتکم ولا غير.
طوبی لکم! اقترح ممثلکم إقامة صلاة الشکروتوزيع الحلويات بسبب عملية الإبادة في حلب.اذهبوا الی قبرإمامکم وقوموا بالدعاء.لانه لا يجب أن تکون ساذجا وبسيط. لايجب أن تکون متفائلا أنک مازلت تستطيع أن تحتفظ ببشارالأسد علی السلطة باللجوء لأعمال القتل والإبادة والقنابل الروسية وإستنفاربعض المرتزقة من افغانستان والعراق والحوثيين في اليمن وحزب الله اللبناني. وبعد ذلک تنقذ نفسک من السخط والغضب المستشري في کل الأماکن فيما يخص تلک الإبادة وأعمال القتل.
عزيز من مدينة بجنورد
کاتب المقال هو المسؤول عن رأيه