728 x 90

رئيس مجلس النواب الامريکي بول ريان وقادة الحزب الجمهوري يحذرون أوباما من تقديم تنازلات جديدة علی ايران

-

  • 11/23/2016
رئيس مجلس النواب الامريكي بول رايان
رئيس مجلس النواب الامريكي بول رايان

يوم الثلاثاء 22 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016 بعث رئيس مجلس النواب الامريکي برسالة إلی باراک اوباما دعا فيها إلی الامتناع عن تخطيط لتنازلات جديدة إلی إيران بموجب الاتفاق النووي خلال الفترة المتبقية من ولايته، بعد تقارير منشورة قاضية بانه يبحث عن سبل لجذب إيران إلی الالتزام علی الإتفاق.
وقدم رئيس مجلس النواب بول ريان وقادة الحزب الجمهوري الآخرين من امثال کيفين مکارتي زعيم الأغلبية في مجلس النواب الامريکي واد رويس رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب رسالة إلی اوباما طالبوا فيها التوقيع علی مشروع قرار للکونغرس لتمديد العقوبات الحالية علی النظام الإيراني علی مدی العقد المقبل. وقال النواب نحث إداراتکم علی عدم إتخاذ أي إجراءات أخری تهدف إلی تعزيز الإستثمارات الدولية في إيران أو تغيير نظام العقوبات الحالية في إطار المنظمات الدولية من خلال تقديم التنازلات أو من خلال الإجراءات الإدارية لتشمل إصدار لوائح جديدة والتراخيص العامة والأسئلة الشائعة أو غيره من النصائح.
واضاف: انتم في مبادرة جديرة بالإشادة خلال کلمتکم الاربعاء 9 تشرين الثاني/ نوفمبر الحالي تتحدثون عن التزامکم بنقل السلطة السلس إلی الحکومة اللاحقة. الرئيس المنتخب دونالد ترامب يليق ان يعيد النظر في سياسات امريکا تجاه إيران دون ان تنفذ ادارتکم اجراءات جديدة بهذا الشأن لتجعل قدرات الإدارة اللاحقة في تمرير هذه السياسة معقدا.