728 x 90

نواب بأميرکا: إيران صرفت أموالا مفرجا عنها لدعم الإرهاب

-

  • 10/15/2016
آشتون كارتر
آشتون كارتر

15/10/2015

وجه 17 نائباً أميرکياً بمجلس الشيوخ رسالة إلی وزير الدفاع الأميرکي، آشتون کارتر، حول استخدام إيران الأموال المفرج عنها من قبل أميرکا في توسيع أنشطتها العسکرية ودعم الإرهاب وزيادة تسليح ميليشيات "حزب الله" ونظام الأسد.
وجاء في الرسالة أن أميرکا دفعت لإيران مبلغاً نقديا قدره مليار و700 مليون دولار أميرکي في وقت سابق من العام الجاري، وهناک تقارير تشير إلی أن إيران استخدمت هذه الأموال في نشاطها العسکري وتدخلاتها السلبية ودعم الإرهاب في الشرق الأوسط.
ووفقاً لإذاعة "صوت أميرکا VOA"، فقد حملت الرسالة تواقيع نواب بارزين في مجلس الشيوخ بالکونغرس الأميرکي وهم کل من تيد کروز، وکيلي آيوت، وتوم کاتن، وجوني آيزيکسون، ومارک کيرک، وکوري غاردنر ومارک روبيو.
وقال النواب إن منح هذه الأموال النقدية لإيران يعد خرقاً للعقوبات المالية المفروضة عليها، حيث إنها أنفقت هذه الموال علی تسليح الحرس الثوري وميليشيات "حزب الله" الإرهابي ودعم نظام بشار الأسد في سوريا.
وعبر النواب عن بالغ قلقهم إزاء دفع هذه الأموال مباشرة في جيب النظام الايراني "الداعم الرئيسي للإرهاب في العالم"، حسب وصفهم.
ورأی النواب في هذه الرسالة أن هذه الأموال تقوي النظام الإيراني وبالنهاية سوف يواجه الجنود الأميرکيون وحلفاؤهم أعداء أکثر قوة وجهوزية".
کما أکدوا أن دفع هذه الأموال وخاصة بعد تطبيق الاتفاق النووي سيسبب الکثير من المشاکل بالإضافة إلی مشکلة دعم إرهاب "حزب الله" ونظام بشار الأسد، حيث إن إيران اعتقلت عشرة جنود من البحرية الأميرکية في يناير الماضي، کما أنها أجرت صواريخ باليستية عدة مرات، وقامت بمزاحمة السفن الأميرکية وسجنت بعض المواطنين الأميرکيين.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات