728 x 90

شفق نيوز:مجاهدي خلق تغادر العراق

-

  • 9/10/2016
شفق نيوز
10/9/2016
بعد وجود علی الاراضي العراقية استمر ربع قرن غادرت آخر مجموعة من عناصر منظمة مجاهدي خلق الايرانية المعارضة مخيمهم ليبرتي – الحرية في ضواحي بغداد الغربية الی البانيا في عملية شاقة استغرقت اربع سنوات حيث اتهمت المعارضة السلطات العراقية بالتواطؤ مع نظيرتها الايرانية في قصف المخيم ومصادرة ممتلکات سکانه.
وابلغ مسؤول في مجاهدي خلق “إيلاف” الجمعة ان اخر مجموعة من سکان مخيم ليبرتي يبلغ عدد افرادها أکثر من 280 شخصا غادرت بغداد عصر اليوم إلی آلبانيا وبذلک فقد اختتم مشروع نقل عناصر مجاهدي خلق من العراق والذين کان يبلغ عددهم 2300 عنصر بينهم حوالی الف أمرأة وطفل، مشددا علی ان هذه المغادرة تمت بنجاح “رغم کل المؤامرات والعراقيل والتهديدات المتواصلة من قبل نظام الملالي حتی آخر يوم من الانتقال”.
عملية نقل استغرت اربع سنوات
وخلال هذه العملية التي استغرقت 4 سنوات ونصف السنة انتقل سکان ليبرتي إلی دول اوروبية بما فيها ألمانيا والنرويج وبريطانيا وهولندا وفنلندا والدانمارک وبلجيکا وإيطاليا واسبانيا.
ومنذ بداية 2016 ولحد الآن خرج قرابة 2000 شخص مهم من من العراق.
واضاف انه “خلال هذه المدة قام النظام الفاشي الديني الحاکم في إيران بتقديم إشارات حمراء إلی الشرطة الدولية الانتربول وإصدار أحکام اعتقال مفبرکة من القضاء العراقي سعيا منه لمنع خروج ألف شخص من مجاهدي خلق واعتقال القياديين والوجوه المعروفة لهم”.
جهود اميرکية
وخلال العام الماضي فإن مجلسي الشيوخ والنواب الأميرکيين تبنيا إصدار قرارات ولوائح قانونية وکلفا الحکومة اتخاذ إجراءات ضرورية لحماية سکان ليبرتي ونقل آمن لهم إلی خارج العراق کما صدرت قرارات وبيانات مماثلة وعلی نطاق واسع من قبل البرلمان الاوروبي والبرلمان البريطاني وبرلمانات أخری في الدول الاوروبية والشرق الأوسط.
وفي 19 يوليو عام 2016 أعلنت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة “ان المفوضية العليا لشؤون اللاجئين تؤيد عملية نقل مستمرة ومتصاعدة في الأشهر المقبلة ومن المؤمل أن يتم تکملة هذا المشروع قبل نهاية العام.
وأکدت المفوضية العليا أن استمرار النجاح في تنفيذ الحلول تيسر بالتزام السکان بتعهدهم لتوفير جل النفقات بأنفسهم خاصة وهم لا يحصلون علی أية مساعدات حکومية لتوفير نفقات المنقولين في مدة طويلة ..