728 x 90

عسکر أولادي يحذر: سنفلس بعد 5 أعوام مثل اليونان

-

  • 4/15/2016
الركود الاقتصادي وديون حكومة روحاني
الركود الاقتصادي وديون حكومة روحاني
حذر أسد الله عسکر أولادي من العناصر النهابة في زمرة مؤتلفة، الملا روحاني بقوله «الحکومة عليها ديون داخلية الآن و ستکون عليها ديون خارجية أيضا بأفعالها وتتراکم الديون. واذا لا نستطيع أن نسدد هذه الديون بعد 5 أعوام فسيکون حالنا حال اليونان حيث الديون تغرقنا حتی الرأس».
وأضاف في مقابلة أجرتها معه وکالة أنباء قوة القدس المسماة بتسنيم يوم الأربعاء 13 نيسان: «السؤال المطروح علی طاولة الحکومة هو أي بلد سيشتري سيارة بيجو طراز 2008 حيث سننتجها في عام 2017. هذه السيارة ستکون للاستهلاک المحلي فقط ولا فائدة لها. کما لا نمتلک مالا حتی ندفع ثمنها. والمواطنون يجب أن يشتروها لکي يدفعوا ثمنها لأن البلدان الأخری ليسوا مجانين حتی يشتروا سيارة موديل 2008 من ايران».
وهاجم عسکر أولادي الملا روحاني وأضاف: «کل الهواجس في عام 95 (الجديد) هو الاقتصاد المقاوم ولکن الحکومة لم تقبله. في الاسبوع الماضي أصدر النائب الأول لرئيس الجمهورية بلاغا يجيز استيراد سلع کماليات ولکن علی أصحابها أن يدفعوا رسوم الجمارک ضعفين. ان استيراد سلع کماليات يعارض الاقتصاد المقاوم. هذه المسألة ليست صحيحة».
وتابع يقول: «أحد العوامل التي تولد المشکلة في الاقتصاد المقاوم هو أرباح البنوک. المصارف لا تخفض أرباحها ولا ترضخ لقرار البرلمان لأنها اذا أرادت أن تخفض أرباحها فيجب أن تعطل البنک».
وأعرب عسکر اولادي عن قلقه من الفساد في البنوک وقال «اني مطمئن أن البنوک لن يخفضوا أرباحها هذا العام. أرباح المصارف الآن 18 بالمئة ولکن في الحقيقة وبشکل واقعي 23 بالمئة. فضلا عن هناک فساد آخر في البنوک. عندما تراجع المصرف وتقول أعطني مليار قرض فلا يدبرون أمرک الا وأن تعبر مئة مليون من تحت الطاولة (رشوة)».
وأضاف مذعورا بخصوص البطالة: «کل عام يضاف الی المجتمع جيل جديد من فئة 20-25 عاما بحوالي مليون ونصف مليون نسمة. يجب ايجاد فرص شغلية للجيل الجديد. واذا توفرت فرصة شغلية فالشاب يستطيع أن يوفر معاشه وفي حال عدم توفر فرصة شغلية لا يستطيع رفع حاجاته وطالما شبابنا يتفرج في المتنزهات ودور السينما والمکتبات والجلوس خلف شاشات التلفزيون فهذه جنحة اجتماعية».

مختارات

احدث الأخبار والمقالات