728 x 90

مظاهرات لرفض مشارکة وزير خارجية إيران في مؤتمر دعم سوريا

-

  • 2/6/2016

أ ش أ
5/2/2016

نظم العشرات من الايرانيين مظاهرة أمام مرکز الملکة اليزابيث الدول للمؤتمرات في لندن احتجاجا علی زيارة وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف ومشارکته في مؤتمر "دعم سوريا المنطقة".
وقال مسؤول العلاقات الخارجية بـ"المجلس الوطني للمقاومة الايرانية" حسين عبيديني - لمراسل وکالة أنباء الشرق الأوسط في لندن - إن المظاهرة شارک فيها عدد کبير من العائلات الايرانية التي تحمل الجنسية البريطانية احتجاجا علی دعوة وزير خارجية إيران للمشارکة في مؤتمر دعم سوريا، مشيرا الی مشارکة عدد من النواب أعضاء مجلس العموم واللوردات.
وأضاف أن الوزير الإيراني "لا يمکن دعوته ومشارکته في هذا المؤتمر، حيث إن هذا النظام هو أحد الأسباب الرئيسية لبقاء بشار ‏الأسد واستمرار مجزرة الشعب السوري". حسبما قال.
وأکد أن (المجلس الوطني للمقاومة الايرانية) سينظم مظاهرة أخری في وقت لاحق اليوم أمام المعهد الملکي للشؤون الدولية "تشاتام هاوس"، حيث سيشارک ظريف في احدی الندوات.
وفي السياق، أدان عدد من البرلمانيين البريطانيين مشارکة وزير خارجية إيران في مؤتمر اليوم، مطالبين بوضع حقوق الانسان في مرکز أي علاقة بين طهران ولندن.
وذکر بيان صادر من (اللجنة البرلمانية البريطانية من أجل حرية إيران) أن علی الحکومة البريطانية أن توضح لحکام إيران أن سلوکهم تجاه شعبهم "أمرا غير مقبول"، بجانب ضرورة التصدي لتدخلات طهران المتنامية في المنطقة.
وأدانت اللجنة دعوة وزير خارجية إيران جواد ظريف لحضور مؤتمر المانحين لسوريا اليوم والقاء کلمة في اجتماع في مجلس العموم في وقت لاحق مساء.
وأکد البيان أنه لا يوجد "شيء في سلوک النظام الإيراني يبرر الترحيب بوزير خارجيتها إلی المملکة المتحدة، وخاصة حضور اجتماع في جميع البرلمانات والديمقراطيات مع حرمان ملايين الإيرانيين من تطلعاتهم الديمقراطية ومن حرية الکلام والتعبير والتجمع والتعامل معهم بوحشية"، حسب ما جاء في البيان.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات