728 x 90

المقاومة الإيرانية تناشد لإدانة احتجاز الدکتور ملکي والاعتداء عليه بالضرب والجرح

-

  • 2/6/2016
وصفت المقاومة الإيرانية احتجاز أول رئيس لجامعة طهران بعد الثورة المضادة للملکية الدکتورمحمد ملکي علی أيدي وزارة المخابرات والاعتداء عليه ومضايقته بأنه عمل جبان قام به النظام الفاشي الحاکم في إيران عشية مسرحية الإنتخابات ما يبين ذعر النظام من تصعيد الإحتجاجات الإجتماعية مناشدة الأمم المتحدة وسائر الهيئات الدولية المدافعة عن حقوق الإنسان لإدانة العمل.
في الساعة 10 من صباح يوم الجمعة 5 شباط /فبراير احتجزت عناصر وزارة المخابرات الدکتور محمد ملکي82عاما في تقاطع «بارک وي » بطهران. وقام مأمورو المخابرات بإرکابه بشکل همجي عجلة من نوع بيجو وإثر ذلک انجرح رأس الدکتور ملکي و تعرض جسمه لکدمة عميقة. و ترکت القوات القمعية الدکتورملکي بعد عدة ساعات في أطراف مقبرة «بهشت زهراء» جنوبي طهران.
وأعتقل الدکتورملکي عام 1981 وقضی سنوات في سجون النظام العائده إلی عصور الظلام. کما ان القوات القمعية احتجزته وسجنته مرارا في السنوات الأخيرة رغم انه يعاني من مختلف الأمراض.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية-باريس
5شباط /فبراير2016