728 x 90

أردوغان يطالب بمنطقة آمنة في سوريا قبل قمة العشرين

-

  • 11/13/2015
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
ا ف ب
11/11/2015

أنقرة - حض الرئيس الترکي رجب طيب أردوغان الأسرة الدولية علی تأييد اقتراحه إقامة منطقة آمنة داخل الأراضي السورية، وذلک قبل أيام من قمة مجموعة العشرين التي تستضيفها بلاده.
وأعلن أردوغان أمام مجموعة من رجال الأعمال في أنقرة أن النزاع السوري سيکون "موضوعا أساسيا" في قمة مجموعة العشرين التي ستعقد في منتجع أنطاليا علی البحر المتوسط يومي الأحد والاثنين المقبلين.
وسيکون ضمن الرؤساء المشارکين بالقمة خادم الحرمين الشريفين الملک سلمان بن عبد العزيز، والرئيس الأميرکي باراک أوباما والروسي فلاديمير بوتين ضمن قادة الدول المشارکة في القمة.
ودعا أردوغان مرارا لإقامة منطقة آمنة داخل الأراضي السورية من عزاز وجرابلس شمالا، يمکن أن يقيم فيها قسم من اللاجئين السوريين البالغ عددهم 2,2 مليون نسمة وتستضيفهم ترکيا، وأن تشکل منطقة عازلة لحماية الأراضي الترکية.
ولم تلق الفکرة إلا تجاوبا فاترا من الأسرة الدولية، لکن هناک إشارات من أنقرة في الأيام الأخيرة بأن الغرب بدأ يقترب من وجهة نظرها.
وأضاف أردوغان "لا بد من اتخاذ خطوات ملموسة أکثر للتوصل إلی حل يشمل اقتراحنا لإقامة منطقة آمنة لا إرهاب فيها".

مختارات

احدث الأخبار والمقالات