728 x 90

إيران.. نفقات لعائلة واحدة بـ 4أعضاء تبلغ ثلاثة ملايين ومئتي ألف تومان

-

  • 5/20/2015
-
-



18أيار/مايو 2015- أفاد تقرير لوکالة «مهر» الحکومية أن العمال يقولون إن نفقات المعيشة في هذه السنة قد ارتفعت بنسبة عشرين بالمائة علی الأقل وبات العجز لتأمين المعيشة تحديا مستمرا لدی العمال. ويمکن التقييم بأنه ارتفعت نفقات عائلة بـ 4 أعضاء من 2.7 مليون تومان في السنة الماضية إلی 3.2 ملايين تومان في الوقت الحالي. وإن توفير المعيشة و نفقات المعيشة يعتبران من أهم المسائل والتحديات التي تواجهها عائلات تکسب عوائد ضئيلة في المجتمع بصورة مستمرة. ولايمکن إيجاد التوازن بين النفقات والعوائد في هذه الشريحة للمجتمع بحيث أنهم يواجهون عجزا في تأمين تکاليف معيشتهم. واليوم تشهد عوائد العمال عجزا لتأمين معيشتهم بنسبة 72 بالمائة. وقام العمال بأعمال أخری سوی مهنتهم الرئيسة لتوفير حاجياتهم المالية. ويبين عنوان «عمال ذوي مهنتين أو ثلاث مهن» شدة عجزهم لتوفير نفقات المعيشة. وإذا أردنا أن نمعن النظر متفائلين في ارتفاع تکاليف المعيشة للعمال، وصلت نفقات کل عائلة في السنة الحالية إلی أکثر من ثلاثة ملايين تومان وحتی في بعض الحالات إلی ثلاثة ملايين ومئتي ألف تومان. إذن تبلغ نفقات المعيشة لکل شخص في عام (2015) 800 ألف تومان شهريا. ومع مطلع العام الجاري قد زاد سعر الدجاج بنسبة 30 بالمائة بينما شهدت أسعار الخبز ارتفاعا کبيرا. أما بالنسبة لتکاليف خدمات النقل العامة وفواتير الماء والکهرباء والغاز و باقي نفقات المعيشة للعمال فإنها قد شهدت زيادة کبيرة. کما ارتفعت أسعار إيجار السکن بنسبة 20 بالمائة علی الأقل مقارنة بالسنة المنصرمة. وفيما يخص أسعار المواد الاستهلاکية الأخری کالبيض والبطاطا والبقوليات والمواد الجافة والأرز والبصل و غيرها فإنها قد ارتفعت ارتفاعا هائلا في السنة الحالية حيث يمکننا القول في کلمة واحدة بأن تکاليف المعيشة للعمال قد ارتفعت في العام الحالي بنسبة 20 بالمائة علی الأقل مقارنة بالعام الماضي فلذلک وبرغم زيادة أجور العمال لکن العمال مازالوا يواجهون عجزا في تأمين معيشتهم.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات