728 x 90

ما هي الدول المشارکة بعملية "عاصفة الحزم" ضد الحوثيين وما حقيقة الموقف الأمريکي؟

-

  • 3/26/2015
ــ
ــ


شبکة سي ان ان الاخبارية
26/3/2015

الرياض، المملکة العربية السعودية - أعلنت المملکة العربية السعودية أسماء بعض الدول المشارکة في العملية العسکرية التي أطلقها باليمن ضد جماعة الحوثي، تحت اسم "عاصفة الحزم"، مؤکدة مشارکة الأردن والسودان والمغرب ومصر وباکستان، إلی جانب جميع الدول الخليجية باستثناء سلطنة عُمان، في حين قال البيت الأبيض إن واشنطن ستقدم الدعم الاستخباراتي للتحالف.
وقال وکالة الأنباء السعودية إن الأردن والسودان والمغرب ومصر وباکستان أعربت عن "رغبتها بالمشارکة في عملية عاصفة الحزم استجابة لترحيب المملکة ودول الخليج العربية بالمجتمع الدولي المشارکة في العملية، وکذلک لطلب مباشر من الحکومة اليمنية الشرعية."
ولم يصدر بعد علی وکالات الأنباء للرسمية للدول المشار إليها بيانات رسمية حول المشارکة.
من جانبه، أصدر البيت الأبيض بيانا بالتزامن مع بدء الضربات الجوية في اليمن، أعلن فيه موافقة الرئيس باراک أوباما، علی تقديم دعم لوجستي واستخباراتي لعملية "عاصفة الحزم" العسکرية في اليمن، مؤکداً في الوقت نفسه إدانة الولايات المتحدة بشدة للعمليات التي يقوم بها الحوثيون ضد الحکومة المنتخبة اليمنية، والتي تسببت في "عدم الاستقرار والفوضی."
وأوضحت المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي الأمريکي، برناديت ميهان، أن الولايات المتحدة "کانت علی اتصال وثيق مع الرئيس عبدربه منصور هادي والشرکاء الإقليميين" مضيفة: "رداً علی تدهور الوضع الأمني، فقد قامت دول مجلس التعاون الخليجي وحلفائها بعمل عسکري للدفاع عن الحدود السعودية وحماية الحکومة اليمنية الشرعية."
وشددت المتحدثة علی أن الولايات المتحدة "تنسق بشکل وثيق مع المملکة ودول مجلس التعاون الخليجي في القضايا المتعلقة بالأمن والمصالح المشترکة" مضيفة: "ودعماً لإجراءات دول مجلس التعاون الخليجي..وافق الرئيس أوباما علی تقديم الدعم اللوجستي والاستخباراتي في حين أن القوات الأمريکية لا تقوم بعمل عسکري مباشر في اليمن."

مختارات

احدث الأخبار والمقالات