728 x 90

-

25 نائبًا في برلمان اقليم کردستان يطالبون باطلاق الرهائن

-

  • 11/2/2013

ايلاف
31/10/2013

وانضم 25 نائبًا من برلمان اقليم کردستان من مختلف الکتل إلی حملة للدفاع عن حقوق اللاجئين الإيرانيين في العراق في مواکبة الحملة الدولية المطالبة بتوفير الأمن والحماية لأرواح اللاجئين الإيرانيين في العراق والدعوة لاطلاق سراح 7 من هؤلاء اللاجئين.
وأکد النواب في بيان تسلمت "ايلاف" نسخة منه دعمهم لمطالب المضربين عن الطعام في مخيم ليبرتي الذين يعيشون حالة صحية متدهورة في نهاية الشهر الثاني من اضرابهم والمتمثلة في اطلاق سراح الرهائن الأشرفيين السبعة ودعوة الحکومة الأميرکية والأمم المتحدة لإرغام الحکومة العراقية علی الافراج السريع عنهم والتحرک لتخصيص قوات أممية في مخيم ليبرتي لحماية السکان.
وأکد البرلمانيون الاکراد قائلين: "منذ أن سلمت القوات الأميرکية ملف اللاجئين الإيرانيين في العراق إلی الحکومة العراقية عام 2009 اصبحت حياة هؤلاء اللاجئين العزل عرضة للخطر حيث لا يمر يوم إلا ويتعرضون فيه للأذی والازعاج، حيث هاجمتهم القوات العراقية 5 مرات لحد الآن، ما اسفر عن مقتل وجرح مئات من اللاجئين الإيرانيين". وشددوا علی "أن جميع السکان في هذين المخيمين يعتبرون افرادًا محميين بموجب اتفاقية جنيف الرابعة، کما اعترفت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة بأنهم طالبو لجوء ومحميون دولياً استناداً الی القوانين الدولية". وقالوا: "حالياً اضرب سکان مخيم ليبرتي في محافظة بغداد عن الطعام، وتضامناً مع هؤلاء قام اللاجئون في مختلف بلدان العالم بما فيها ألمانيا وسويسرا وبريطانيا وکندا باضراب عن الطعام ليعلنوا أنهم سيواصلون اضرابهم عن الطعام لحين الافراج عن المختطفين".

مختارات

احدث الأخبار والمقالات