728 x 90

-

خروج أهالي خوزستان للاحتجاج علی خطة نظام الملالي لنقل مياه کارون / تشکيل سلسلة بشرية علی ساحل نهر کارون

-

  • 10/18/2013
 -
-



خرج يوم الاربعاء أهالي خوزستان قادمين من مختلف المدن للاحتجاج علی خطة نظام الملالي لنقل مياه کارون الی المناطق المرکزية وشکلوا سلسلة بشرية في الساحل الغربي لنهر کارون بمثابة حماية للنهر..
وشارک في هذه الحرکة الاحتجاجية أهالي کل من مدن رامهرمز وآبادان وخرمشهر و مسجد سليمان و دشت آزادکان و شادکان ومدن خوزستانية أخری..

ونشرت تصريحات بعض المشارکين في هذه السلسله البشرية علی الانترنت :
أحد المشارکين في السلسلة البشرية تحدث عن الوضع االحالي الذي يعيشه نهر کارون حيث منسوب المياه في بعض النقاط في مدينة أهواز انخفض ليصل الي متر واحد وطالب بمتابعة جدية من قبل ناشطي البيئة في خوزستان. انه عزا سبب الکثير من الأمراض المنتشرة في خوزستان الی انخفاض منسوب المياه في نهر کارون...

وقال مواطن خوزستاني آخر: کل آمال الخوزستانيين معلقة علی نهر کارون.. بينما کارون والأنهار الأخری في المحافظة تتجفف واحدة تلوی أخری بحجة ادارة الماء ولا خطوة لحل هذه المشکله..

بدوره قال مشارک آخر في السلسله البشرية لحماية کارون: لحد الآن القسم الأعظم من الزراعة في محافظة خوزستان قد دمرت بسبب شحة المياه. انهم يعتزمون أن يسحبوا هذه الکمية القليلة الباقية من المياه لکي تتحول هذه المحافظة الی صحراء جرداء. لا نمتلک مياه الشرب وتحدثوا قبل سنوات من مشروع غدير لايصال المياه ولکن لم يبق منه الا اسما..


مواطن معترض آخر من خرمشهر قدم للاحتجاج الی أهواز ليلتحق بالسلسلة البشرية قال: نحن نشرب منذ سنوات ماء مالحا ولا مسؤولا يتابع المشکلة.. رغم توجيهات القائد المعظم للثورة حيث أصدر توصيات خاصة لمتابعة مشاکل خرمشهر غير أن هذه المدينة محرومة من مياه الشرب الملائمة..
جدير ذکره أن نظام الملالي ولتأمين المياه لمشاريعه النووية والعسکرية في محافظتي اصفهان والمرکزية يعتزم علی نقل مياه کارون و في هذا المجال يحاجج بالوضع الحرج الذي يعيشه نهر زاينده رود.. بينما نقل المياه من حوض الی حوض آخر هو عمل تم الغاؤه منذ سنوات حسب اذعان خبراء النظام نفسه..

ولمزيد من المعلومات حول الکارثة البيئية التي تنذر من خلال تجفف نهر کارون طالعوا مقال «تحذير مروع لوسائل الاعلام الحکومية : « نهر کارون ، جفاف کامل علی الأبواب»

مختارات

احدث الأخبار والمقالات