728 x 90

-

صحافيو ذي قار يهاجمون مؤيد اللامي يطالبون بتطهير النقابة من "الفساد"

-

  • 12/19/2012
جانب من الاحتجاج الذي نضمه صحافيو ذي قار أمام مقر النقابة
جانب من الاحتجاج الذي نضمه صحافيو ذي قار أمام مقر النقابة

المدی برس
18/12/2012


ذي قار- نظم العشرات من صحافيو محافظة ذي قار، اليوم الثلاثاء، احتجاجا أمام مقر فرع نقابة الصحفيين العراقيين في ذي قار حاملين لافتات تطالب نقابة الصحفيين من تطهير النقابة من کافة "مظاهر الفساد"، والحد من ظاهرة المتاجرة بهوية النقابة والالتزام بضوابط العضوية وعدم منحها لغير مستحقيها من العاملين في مهن أخری لا تمت للعمل الصحافي بصلة.
وقال احد المحتجين وهو مراسل قناة الفرات الفضائية وهاب الغزي، في حديث إلی (المدی برس) إن "صحافيو ذي قار احتجوا اليوم للمطالبة بحقوقهم المسلوبة، والقضاء علی الفساد المستشري في نقابة الصحافيين في محافظة ذي قار والمرکز العام"، وأوضح أن "هناک الکثير من المؤشرات التي تشير الی وجود صفقات فساد لصرف هويات النقابة لا شخاص لا يمتون بصلة للعمل الصحافي وکذلک شمولهم بقطع أراضي وامتيازات أخری".
وطالب الغزي "نقابة الصحفيين بسحب هوية النقابة التي منحتها للطارئين ومکنتهم من الحصول علی کافة الامتيازات التي يتمتع بها الصحافي"، وشدد علی أن "من واجب نقابة الصحفيين أن تتأکد من حصول الصحفي علی کافة حقوقه وتلتزم بالدفاع عنه ودعمه أذا ما واجه خطر يهدد حياته"، واستدرک بالقول "إلا أننا لم نر النقابة تؤدي أيا من واجباتها أتجاه الصحافي".
من جهته، قال مراسل قناة الحرة الفضائية الاعلامي احمد السعيدي، إن "المطالبات التي طرحها زملاؤنا الصحافيون اليوم هي مطالبات مشروعة، فالکثير منهم عمل معنا في الوسط الاعلامي منذ سنوات عديدة لکنهم للأسف حرموا من حقوقهم".
ويتعرض نقيب الصحافيين العراقيين مؤيد اللامي الی سلسلة من الانتقادات من قبل جهات سياسية واعلامية عراقية ومنظمات تدافع عن الحريات الصحافية منذ فوزه في انتخابات النقابة عام 2008 و2011 علی التوالي، واتهامه بتنفيذ اجندة الحکومة العراقية لتحديد الحريات الصحافية في العراق.
وکانت اربعون شخصية اعلامية اعلنت في الـ15 من کانون الاول 2011، بشکل أولي تأسيس نقابة جديدة للصحافيين العراقيين تحت مسمی "النقابة الوطنية للصحفيين والإعلاميين العراقيين".

مختارات

احدث الأخبار والمقالات