728 x 90

-

اليوسفي: إفادة کوبلر في مجلس الأمن حول قضية ممتلکات سکان "أشرف" تضمنت افتراءات وأکاذيب

-

  • 12/9/2012
أمين عام الحزب الديمقراطي المسيحي العراقي ميناس إبراهيم اليوسفي
أمين عام الحزب الديمقراطي المسيحي العراقي ميناس إبراهيم اليوسفي
الملف
8/12/2012

 
أدان أمين عام الحزب الديمقراطي المسيحي العراقي ميناس إبراهيم اليوسفي إفادة الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق مارتن کوبلر في مجلس الأمن الأسبوع الماضي والتي تضمنت أکاذيب وتضليل بحق سکان مخيمي أشرف وليبرتي، بحسب وصفه.
وقال بأن أقوال کوبلر بشأن تعطيل سکان المخيم لتسوية قضية بيع ممتلکاتهم، هي افتراءات وأکاذيب واضحة، ولا يمکن لأحد أن يصدقها. 
ودعا اليوسفي إلی أن تقوم الأمم المتحدة بالتوصل إلی صيغة عادلة لقضية ممتلکات سکان أشرف حتی لا تضيع حقوقهم، أو يتم هضمها من جانب الحکومة العراقية أو أي طرف کان.
من جانب آخر أعلن اليوسفي عن دعمه لتطلعات سکان مخيم ليبرتي وتأييده لجهود آلاف الحقوقيين والبرلمانيين في الوطن العربي والعالم لحماية حقوقهم الأساسية، وإعطائهم حرية التنقل والحرکة من خلال إعلان المخيم کمخيم للاجئين من جانب الأمم المتحدة.
وأشار إلی أن "الشعب العراقي وقف دائما مع کامل حقوق سکان المخيم، ولم يقبل للحظة بالتجاوز عليها، وانتهاکها من خلال ممارسات الحکومة العراقية التي تمارسها بضغط وإملاء من النظام الإيراني، حيث قامت في الفترة الأخيرة بزرع عناصر أمنية للتضييق علی سکان المخيم وممارسة الضغط النفسي بحقهم". 
وأضاف "کذلک تقوم الحکومة العراقية بمنع وتعطيل دخول المواد الغذائية إلی ليبرتي، فضلاً عن منع دخول الأساسيات للعيش، إضافة للمعدات التي من شأنها أن تساعدهم في التعامل مع البنية التحتية المتهالکة في المخيم". 
وطالب اليوسفي کافة المنظمات الإنسانية والأحرار في العالم بأن ترتفع أصواتهم لوضع حد بشکل عاجل لهذه التجاوزات بحق اللاجئين العزل في المخيمين.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات