728 x 90

-

تأجيل محاکمة مبارک ونجليه إلی جلسة الاثنين

-

  • 12/29/2011
الرئیس المخلوع حسنی مبارک
الرئیس المخلوع حسنی مبارک


شبکة سي ان ان ان الاخبارية
28/12/2011


قررت محکمة جنايات القاهرة، الأربعاء، تأجيل محاکمة الرئيس السابق حسنی مبارک ونجليه علاء وجمال ووزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي وستة من کبار مساعديه من قيادات وزارة الداخلية ورجل الأعمال الهارب حسين سالم إلی جلسة الأثنين المقبل.
وقالت وکالة أنباء الشرق الأوسط إن "قرار التأجيل جاء لتکليف النيابة العامة بمخاطبة اتحاد الإذاعة والتليفزيون للوقوف من خبرائه المختصين عما إذا کان يمکن استعادة ما قد تم محوه بالشرائط التي تتضمن لقطات مصورة ضمن أحراز القضية."
وجاء استئناف جلسات محاکمة مبارک، بعد أسبوعين من رفض محکمة استئناف القاهرة الدعوی القضائية التي أقامها أحد المحامين المدعين بالحقوق المدنية في القضية التي اختصم فيها المستشار أحمد رفعت، رئيس محکمة جنايات القاهرة التي تباشر محاکمة الرئيس السابق والمستشار عبد المعز إبراهيم رئيس محکمة استئناف القاهرة .
وقضت المحکمة أيضا بتغريم المحامي مقيم الدعوی مبلغ 6 آلاف جنيه.
وقال المحامي خالد أبو بکر:" إنه (رفعت) لا يسمح بدخول العديد منهم (المحامين) إلی قاعة المحکمة ولا يمهلهم الوقت الکافي لتوجيه أسئلتهم."
واستعدادا لاستئناف المحاکمة الأربعاء، کثفت الأجهزة الأمنية والصحية المصرية استعداداتها فوضعت سيارات إسعاف في حالة تأهب، في حين أنجزت وزارة الداخلية بالتنسيق مع الجيش خطة أمنية ومرورية متکاملة بمشارکة خمسة آلاف جندي.
وقال عادل عدوي، مساعد وزير الصحة للشؤون العلاجية، بأنه سيتم الأربعاء الدفع بنحو 14 سيارة إسعاف وعيادتين متنقلتين لتأمين محاکمة مبارک ونجليه ووزير الداخلية، حبيب العادلي، ومساعديه.
وأوضح أنه تقرر رفع درجة الاستعدادات القصوی للمستشفيات القريبة من الأکاديمية، وذلک لمواجهة أي حالات إصابات قد تحدث نتيجة أي تجمعات.
وبدورها، قامت الأجهزة الأمنية المعنية بوزارة الداخلية بالتنسيق مع القوات المسلحة بوضع خطة أمنية ومرورية متکاملة لتأمين سير المحاکمة التي ستجري بأکاديمية الشرطة بالقاهرة الجديدة.
ويحاکم إلی جانب الرئيس المصري السابق ونجليه والعادلي، وستة من کبار مساعديه، رجل الأعمال المصري الهارب، حسين سالم.
ويواجه المتهمون في القضية اتهامات بقتل المشارکين بالمسيرات المعارضة خلال ثورة 25 يناير/کانون الثاني الماضي، والشروع في القتل والانفلات الأمني والرشوة والتربح‮، ومن المنتظر أن تعقد المحکمة جلسات يومية ومتتابعة في القضية لسرعة الفصل فيها قبل الثالث من ‬يونيو/حزيران المقبل، موعد إحالة رئيس الدائرة إلی التقاعد.
ويشار إلی أن المحکمة ستواصل عقد جلساتها خلف أبواب مغلقة بعد قرار منع بث وقائعها علی الهواء مباشرة. ‬‬

 

مختارات

احدث الأخبار والمقالات