728 x 90

حميد بافي : زيارة نائب الرئيس الايراني جاءت في توقيت سيء والقصف الايراني مخالف للاسلام ويندرج في خانة الارهاب

-

  • 7/7/2011
النائب عن التحالف الکردستانی حمید عادل بافی
النائب عن التحالف الکردستانی حمید عادل بافی


نينا العراقية
7/7/2011



بغداد-
وصف النائب عن التحالف الکردستاني حميد عادل بافي زيارة نائب الرئيس الايراني الی العراق بأنها جاءت في توقيت سيء ، مشددا علی ان القصف الايراني للقری الحدودية في اقليم کردستان تصرف مخالف للاسلام ويندرج في خانة الارهاب .
وقال في تصريح للوکالة الوطنية العراقية للانباء /نينا/ انه :" علی الرغم من کون هذه الزيارة جاءت في توقيت غير مناسب ،الا انه کان ينبغي علی الحکومة الاتحادية ان تواجه الايرانيين وخاصة نائب الرئيس الايراني بهذه الحقائق حول مدی الاضرار التي تسبب بها هذا القصف الدموي علی القری الکردية ".

واضاف بافي :" ان هذه الزيارة غير محبذة في وقت تنتهک فيه حرمة السيادة العراقية ، فالقصف مستمر اليوم علی قرانا في اقليم کردستان وهناک الالاف من المرحلين الذين ترکوا قراهم خوفا من هذا القصف بعد ان تعرضوا لخسائر مادية وبشرية " ، مشيرا الی :" ان هذا انتهاک لقانون الدولي وقواعدالجيرة ومبادئ الاسلام ".

وتابع :" ايران قبل فترة قصيرة عقدت مؤتمرا تحت مسمی مکافحة الارهاب ، واری ان هذا القصف الايراني يدخل في خانة الارهاب ، ولذلک يجب علی الحکومة العراقية ان تواجه هذا القصف بالسرعة الممکنة وعلی وزارة الخارجية استدعاء السفير الايراني علی عجل ومطالبته بتفسير ، کما انه علی الحکومة الاتحادية ان تواجه المسؤولين الايرانيين بالاستنکار الشديد لهذا القصف ومطالبتهم بايقافه فورا ".