728 x 90

-

النظام الإيراني يعترف بأن انتفاضة الشعب الإيراني قبل عامين کانت تهدف إلی إسقاط النظام

-

  • 6/6/2011
آرشیف
آرشیف


وکالة أنباء «فارس» التابعة لفيلق حرس النظام الإيراني
3/6/2011

قال «شريعة مداري» ممثل «الولي الفقيه» في صحيفة «کيهان»: «إن أحداث الفتنة في عام 2009 لها جذور عميقة ومطولة ولم تکن الانتخابات الرئاسية إلا ذريعة فقط، لأن تحرک مثيري الفتنة کان علی أساس مخطط مبيت ومدروس مسبقًا وإنهم کانوا ينوون إسقاط النظام».
وأضاف «شريعة مداري» يقول: «اليوم أصبحت السهام الرئيسة للأعداء مصوبة مباشرة نحو الولي الفقيه الذي هو بؤرة القدرة وهم يستهدفون فخامة القائد، فعلينا أن نتوخي الحيطة والحذر والبصيرة أمام مؤامرات الأعداء». وفي تصريحات مماثلة قال جواد لاريجاني [منظر زمرة الولي الفقيه في النظام الإيراني]: «ظاهريًا کانت فتنة عام 2009 قد نشبت عن الانتخابات ولکنهم کانوا يعارضون أساس النظام وکانوا يعملون علی إسقاط نظامنا».

مختارات

احدث الأخبار والمقالات