728 x 90

-

الأمن الإيراني «يقتل» الناشطة هالة سحابي بعد شجار خلال جنازة أبيها

-

  • 6/2/2011
الناشطة هالة سحابی التی قتلها الامن الإیرانی اثناء جنازة أبیها
الناشطة هالة سحابی التی قتلها الامن الإیرانی اثناء جنازة أبیها


وکالات
1/6/2011

طهران – ذکر موقع کلمة الايراني المعارض ان هالة سحابي وهي ابنة معارض ايراني بارز توفيت الاربعاء بعد شجار مع قوات الامن خلال جنازة أبيها.
وهالة سحابي «54 عاما» نفسها ناشطة ومدافعة عن حقوق المرأة.وکان قد سمح لها بالخروج من السجن لحضور جنازة والدها عزة الله سحابي.
وقال موقع کلمة انها سقطت علی الارض خلال الشجار وتوفيت جراء أزمة قلبية.
وذکرت مواقع ايرانية معارضة أنها سقطت علی الأرض بعدما حاول رجال الشرطة تفريق الجموع بالقوة ثم أصيبت بسکتة خلال الشجار.
وکان سحابي الأب قد توفي أمس الاول جراء الاصابة بسکتة دماغية هو الآخر في مستشفی بطهران عن 81 عاما.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات