728 x 90

يوم الجمعة 4 سبتمبر -أحدث ضحايا فيروس كورونا في إيران

يوم الجمعة 4 سبتمبر -أحدث ضحايا فيروس كورونا في إيران
يوم الجمعة 4 سبتمبر -أحدث ضحايا فيروس كورونا في إيران

أحدث ضحايا فيروس كورونا في إيران
عدد ضحايا كورونا في 410 مدينة في إيران يتخطى 98900 شخص

أعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية، بعد ظهر اليوم الجمعة،4 سبتمبر 2020، أن عدد ضحايا كورونا في 410 مدينة في إيران قد تجاوز 98900 شخص.

يقوم الموقع يومياً بإعلان عن آخر الأخبار والتقارير والتطورات بصورة موجزة عن كارثـة كورونا فى إيران يشمل آخر الاحصائيـة الخاصـة بضحايا الكارثـة خلال 24 ساعـة الماضيـة.
وذلك فى تمام الساعة 2030 بتوقيت طهران [ السادسة مساءا بتوقيت باريس والسابعة بتوقيت مكة المكرمة ] ان هذه المعلومات ستنشر بصورة متزامنة في موقع لجنة الشؤون الخارجية في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية بالانجليزية وموقع مجاهدي خلق الإيرانية باللغة العربية.
ان هذه المعلومات يتم جمعها عبر شبكات منظمة مجاهدي خلق الإيرانية ومن المستشفيات، العيادات، المراكز الطبية، المغسلات والمقابر، فضلا عن تقارير داخلية خاصة واستخلاصها فى هذا الموجز.

على الرغم من التحذيرات المتكررة من الأطباء والخبراء بشأن ذروة كورونا الجديدة في الأسابيع والأشهر المقبلة، أعلن روحاني في اجتماع لمجلس الوزراء يوم 2 سبتمبر حيث تم بثه على شبكة أخبار النظام ، أن «العام الدراسي سيبدأ يوم السبت 5 سبتمبر».

ولتبرير هذا الإجراء، بادر بالقول: «لا توجد فجوة بين الحياة والتعلم والتعليم، يمكنك الدراسة و مواصلة التعليم».

يتمثل أحد أهداف روحاني هنا، تغطية عجز ميزانية الحكومة البالغ عدة آلاف من مليارات الدولارات عن طريق ابتزاز الأموال من أولياء أمور الطلاب.

ويعرف روحاني جيدًا أنه مع وجود ما يقرب من 15 مليون طالب في إيران وبمتوسط رسوم التعليم يبلغ مليون تومان، فإنه قادر على سحب 15000 مليار تومان من جيوب المواطنين المحرومين في البلاد.

وهنا يصبح الطلاب ضحايا هذا العمل روحاني، الذي تم تنفيذه في سياق تحويل نظام التعليم في إيران كنظام ربحي لسنوات عديدة.