728 x 90

وكلاء النظام الإيراني يخافون من نشاطات معاقل الانتفاضة

  • 1/11/2019
كتابة الشعار في مقبرة «بهشت زهراء» - الموت للدكتاتور
كتابة الشعار في مقبرة «بهشت زهراء» - الموت للدكتاتور

كتب موقع «شهداء» الإخباري الحكومي مقالًا أبدى فيه تأوهه وتوجعه في رده على كتابة شعارات على الجدران من قبل أعضاء معاقل الانتفاضة من أنصار مجاهدي خلق الإيرانية في مقبرة «بهشت زهراء» يقول: كتابة الشعارات ليست أمرًا غريبًا من قبل (مجاهدي خلق) ، لكن عدم المتابعة ومعالجتها على الرغم من مرور أيام، له تأثير في إهمال الحفاظ على قيم الثورة.

كتابة الشعار في مقبرة «بهشت زهراء» - الموت للدكتاتور

وأوضح الموقع بشأن كتابة الشعارات من قبل أعضاء معاقل الانتفاضة في مقبرة «بهشت زهراء»: لعدة أيام أفراد عائلة الشهداء ممن يذهبون إلى «بستان» الشهداء خلال أسبوع يفيدون كتابة شعارات (مجاهدي خلق) في «بستان» شهداء وبالقرب من قبورمطهرة لشهداء الدفاع المقدس و يعتبون على مسئولي «بهشت زهراء » و«بستان» شهداء بسبب عدم المتابعة وعدم مسح الشعارات.

وتابع الموقع: وعقب اتصال مراسل شهداء إيران ببعض عوائل الشهداء بشأن وجود كتابة الشعارات في مقبرة «بهشت زهراء» حضر هذا المكان المقدس وتبين صور ملتقطة يدل على نفوذ مجاهدي خلق ومعاندي النظام في موقع مقبرة الشهداء.

وتواصلًا لتأوه وتوجع الموقع بشأن أنشطة أعضاء معاقل الانتفاضة بما في ذلك كتابة شعارات «الموت لخامنئي» و«الموت للدكتاتور» في مقبرة «بهشت زهراء» داعيًا إلى إزالة آثار نشاطات أعضاء المعاقل خوفًا من تأثيرها في كسر أجواء الكبت في البلاد وكتب الموقع:

«رغم أن كتابة الشعارات ليست أمرًا غريباً من قبل (مجاهدي خلق) ، لكن عدم المتابعة ومعالجتها على الرغم من مرور أيام على إخبار المسؤولين في المنظمات المعنية من قبل عوائل الشهداء يدل على عدم اعتناء هؤلاء الأفراد بالاحتفاظ على قيم الثورة!

مختارات

احدث الأخبار والمقالات