728 x 90

نظام الملالي يصدر أحكامًا على عدد من عمال هفت تبه بالحبس والجلد

  • 8/14/2019
مظاهرات عمال هفت تبه-آرشيف
مظاهرات عمال هفت تبه-آرشيف

أصدرت محكمة مدينة شوش أحكامًا على عدد من عمال هفت تبه بالسجن والجلد.

ووفقًا لتقارير وسائل الإعلام، أنه وبعد اعتقال وتعذيب عدد من عمال هفت تبه ومؤيديهم وتزامنًا مع محاكمتهم الصورية في طهران، أصدرت محكمة مدينة شوش يوم الاثنين أحكامًا بالسجن لمدة 8 شهور و30 جلدة، على عدد من عمال هفت تبه ممن نظموا تجمعات مهنية على مدار الشهرين الماضيين داخل الشركة.

ولم تنشربعد أسماء العمال الذين أصدرت محكمة شوش أحكاما عليهم بالحبس والجلد.

يأتي الاعتقال والمحاكمة وإصدار أحكام بالسجن والجلد لعمال محتجين لقصب السكر في هفت تبه من قبل الأجهزة الأمنية والسلطة القضائية للنظام، في وقت سبق وأن اثير اسم «أميد أسد بيغي» المدير التنفيذي وأحد مالكي قصب السكر في هفت تبه في المحكمة خلال محاكمة قربان علي فرخ زاد من مديري حراسة البنك المركزي بتهمة الفساد المالي.

وكانت صحيفة «جوان» المقربة من قوات الحرس، قد كتبت يوم 2 يناير 2019«كشف أن أميد أسد بيغي المدير التنفيذي لقصب السكر في هفت تبه تلقى مبلغ 98 مليونًا و 122 ألفًا و240 دولارًا بالسعر الحكومي وحصل على 350 مليارًا و 612 مليون تومان من الأرباح عبر بيع هذه الدولارات في السوق الحر. إنه يدفع حصة قربان علي فرخ زاد بنسبة 30 بالمائة عن طريق صكين بقيمة 7 و 10 مليارات تومان وفي نهاية المطاف يتوارى عن الأنظار بحصته البالغة 70 بالمائة».

ومع ذلك، لم تنظر محاكمة حتى الآن في التهم الموجهة إلى أميد أسد بيغي کما هناك تقارير متضاربة بشأن هروبه.

بينما يواجه عمال قصب السكر في هفت تبه، الذين احتجوا على عدم دفع رواتبهم المتأخرة، تهمًا سياسية وأمنية في محاکم النظام في طهران وشوش. وفي أحدث حالة، أصدرت محكمة شوش أحكامًا على عدد منهم بالحبس 8 شهور و30 جلدة.

إصدار أحكام بالحبس والفصل عن العمل للمحتجين على نظام الملالي، هو أمر مألوف من قبل نظام الملالي للحؤول دون توسع نطاق الاحتجاجات الاجتماعية والعمالية ضد النظام.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات