728 x 90

مجلس شورى الملالي: كل شهر، يضاف 100،000 شخص إلى جيش العاطين عن العمل

  • 7/12/2019
جيش العاطين عن العمل
جيش العاطين عن العمل

في اعتراف يشير إلى إفلاس اقتصاد نظام الملالي، قال رئيس اللجنة الاقتصادية في مجلس شورى الملالي إنه يضاف 100.000 شخص إلى جيش العاطلين عن العمل كل شهر في إيران.

أفاد تقرير لوكالة أنباء «إيلنا» الحكومية أن «الياس حضرتي» قال: يضاف 100.000 شخص إلى جيش العاطلين عن العمل كل شهر. يجب أن نعمل في هذا المجال بجدية. مسألة ثقة الناس هي قضية في غاية الأهمية. نحن قريبون للانتخابات، لكن هل لدى الناس دوافع للمشاركة فيها؟ ثقة الناس بالمديرين والمسؤولين والنشاط الاجتماعي والأمل في المستقبل إذا كان هناك جانب واحد من الموضوع والجانب الآخر هو اتخاذ تدابير إيجابية في المجال السياسي والاجتماعي.

كما أشار إلى إعداد صوري لميزانية النظام قائلًا: لقد نظرنا إلى ميزانية العام 2019 من وجهة نظر إيجابية للغاية، وعرفنا أن الميزانية لا تتحقق، ومن حيث أن نعرض أنفسنا دوليًا بدلاً من بيع مليون برميل، قمنا بحساب مليون و 500 ألف برميل. لكن في الممارسة العملية لم نتمكن حتى من بيع مليون برميل.

وأشار رئيس لجنة الشؤون الاقتصادية في مجلس شورى النظام، إلى المآزق الاقتصادية المستعصية ، إنه يجب أن يكون هناك جرأة للقيام بالعمل الأساسي. كل جراحة عميقة لها آلامها الخاصة. علينا أن نفعل أشياء تزيد من مقاومة المواطنين من حيث الاقتصادي. بالطبع، سيعمل الناس مع الحكومة لوشعروا بمثل هذه الأنشطة.

وتابع أيضًا: يمكن للمواطنين أن يقاوموا تجاه مشكلات بحيث لا يعانون من مشكلات اقتصادية

.عندما هؤلاء الناس يفكرون في دفع الإيجار وتأمين الخبز للعيش وتوظيف شبابه وإذا كانت هذه موجودة، فلا يمكن للمواطنين مقاومة.

ويشار إلى أنه في الأيام الأخيرة، اعترف أحد أعضاء مجمع تشخيص المصلحة لنظام الملالي ، بأنه خلال الـ 9 أشهر الماضية أصبح 744 ألف شخص على الأقل عاطلين عن العمل.

ويعد الفساد واسع النطاق للحكم وسوء الإدارة أحد الأسباب الرئيسية لإفلاس الصناعات وتفشي البطالة في إيران.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات