728 x 90

مؤتمر إيران الحرة (المؤتمر السنوي للمقاومة الإيرانية في أشرف الثالث) – 13 يوليو 2019 كلمات المشاركين

  • 7/15/2019
المؤتمر السنوي للمقاومة الإيرانية في أشرف الثالث
المؤتمر السنوي للمقاومة الإيرانية في أشرف الثالث

كلمات المشاركين في مؤتمر إيران الحرة (المؤتمر السنوي للمقاومة الإيرانية في أشرف الثالث) – 13 يوليو 2019

السناتور جوزيف ليبرمن في المؤتمر السنوي للمقاومة الإيرانية

أنا فخور وسعيد لأنني في أشرف الثالث. في سنوات ماضية، كان لدينا تجمع ضخم في باريس في نفس الوقت بحضور حاشد من الناس ... لكن لا يوجد مكان آخر إلا أشرف3 ، الذي أفضل أن أشارك في مؤتمره.

أولاً، من منظور شخصي، على مر السنين، لا سيما المجتمع الإيراني الذي يقوده قادة كبار، عندما كان سكان أشرف في مخيم ليبرتي، أنا أطلق عليه سجن ليبرتي، وعندما قمعت حريتكم، على الرغم من الوعد الذي قطعوه لكم ونحن شعرنا جميعا بالألم. كنت غاضبًا عندما تعرضتم للهجوم. لقد عمقت التزامنا بالوقوف في هذا الاتجاه. بعد رؤية أشرف الثالث أتصور بناء جنة إيرانية في المستقبل. انه صعب جدا. أنتم جاهزون ليوم جديد وإيران.

نحن جاهزون لقد تعلمنا جميعا أن نكون حاضرين مثلكم. نحن جاهزون في كل خطوة في هذا الطريق.

الآن لماذا نقول إن يوما جديدا على وشك الشروق؟ نحن نقترب من يوم الحرية في إيران لأن القوات تقع بجانبكم. أنتم لا تستسلمون ولا تفشلون. لم يترك المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية ومنظمة مجاهدي خلق بقيادة مريم رجوي أهدافهما للحظة. إنهما قاما بتوعيتنا. الآن هو الوقت الذي يتركز فيه المجلس الوطني ومنظمة مجاهدي خلق على الأرض ومسرح المعركة في إيران.

بعد التواصل للاتفاق النووي مع النظام الإيراني ، ناضلنا لفترة طويلة ...

كنت أعتقد أنه سيتم تحقيق يوم جديد في إيران.

أنا ديمقراطي. عام 2016 ، لم أصوت لصالح دونالد ترامب. ولكن من كل قلبي أقول هذا. أؤكد الفعل البطولي والتاريخي لدونالد ترامب ضد الاتفاق النووي.

لقد وصلنا من تشوية سمعة مجاهدي خلق إلى تصنيف قوات الحرس. إن الأشخاص المحرومين من حريتهم وفرصهم وضاقوا ذرعا، متعطشون للحرية، وها هم تجمعهم المنظمة، وآمل أن يقف حلفاؤنا معنا من أجل تحرير الشعب الإيراني. سيتحقق يوم الحرية قريبًا، وإذا بقينا سويًا، فسنفعل الشيء نفسه.

نعم حاضر حاضرحاضر

لدي ما يكفي من الإيمان للاعتقاد بأن صوتكم يسمع من قبل الله. وجون ماكين يسمع تلك الأصوات. عام 2017، عندما جاء جون ماكين إلى أشرف ، أخبرني: لقد وقفتم وناضلتم وضحيتم من أجل الحرية، من أجل الحقوق الملازمة لكم ، وأولئك المستعدين للقتال من أجل الحرية والتضحية، ويحصلون على الحرية. النضال من أجل الحرية هو المعركة ليست مهمة لتحرير إيران بل للتحرير في جميع أنحاء العالم. لن يكون هناك أي حاجة لاشتباكات عبثية ، ولن يلعب الأصوليون الآخرون الذين استغلوا سوءا دين الإسلام. ستنتهي كل هذه المغامرات والحروب الدينية عندما يختفي أولئك الذين فرضوا قيادتهم بعد الثورة. انتم ستكونون منتصرين.

اليوم الذي ينتهي فيه الصراع العبثي بين الإسلام والمعتقدات الأخرى هو يوم الإطاحة بالنظام الإيراني. ليس فقط أنكم بديل للملالي ، بل تمثلون البديل الصحيح. مريم رجوي ..... لديها القدرة اللازمة. لديها آفاق مستقبلية جيدة.

لقد قاومتم ديكتاتورية الشاه وديكتاتورية الملالي لأن هدفكم هو الحرية، واسمحوا لي مرة أخرى أن أقول لأولئك الذين يدعمون المساومة ويدعمون هذه النقاشات الغبية أن الوقت قد حان للوقوف إلى جانب المقاومة التي تنكر القيادة الدينية.

يمكننا ويجب أن نكون معا يجب ويمكن.

مؤتمر في أشرف3

السناتور جوزيف ليبرمن في المؤتمر السنوي للمقاومة الإيرانية

توم ريتش أول وزير للأمن القومي الأمريكي:

شكرا لكم على لطفكم وحبكم.

ذهبت إلى متحفكم القوي يوم أمس

يمكن أن يسجن المرء، يمكن أن يعذب امرأة أو رجلاً إلى درجة حتى لا يبقى الجلد على راحة قدمه، ممارسة التعذيب في أقفاص 60 سم، لكن لا يمكن للمرء أن يقتل فكرة. أقول لكم، لقد عرفتكم على مر السنين، لقد استمعت إليكم و سأستمع إليكم، على لطفكم، وعلى جهودكم من أجل التحرير والخلاص في وطنكم.

انتم ستنتصرون في نهاية المطاف. ينظرالعديد من البلدان إليكم. كثير من الرجال والنساء الذين لم يروكم لكن يتبعونكم. يبحث مائة وعشرون ألف رجل وامرأة عن هدف عظيم، واليوم أنتم تبحثون عن هدف أكبر لوطنكم وأنتم ستنتصرون في نهاية المطاف.

توم ريتش

توم ريتش – مؤتمر إيران الحرة (المؤتمر السنوي للمقاومة الإيرانية في أشرف الثالث)- 13يوليو 2019

القاضي تيد بو- أمريكا

قبل بضع سنوات، عندما كنت عضوًا في لجنة العلاقات الخارجية، كان روهرا بيكر رئيسًا للجنة الأوروبية. ذهبنا إلى العراق، بهدف زيارة مخيم أشرف والجرائم التي حدثت هناك. لأن الحكومة العراقية و النظام الإيراني أنكرا وقوع جريمة هناك، أردنا اللقاء بكم. لقد ذهبنا إلى العراق وتحدثنا بالمالكي وقلنا أنه لا يمكنكما الذهاب إلى أشرف. ممنوع، كان غاضبًا لدرجة أنه أمر بالخروج من بلده. كان علينا الخروج من العراق لأننا أردنا اللقاء بكم، لكن الآن نحن هنا وتمكنا من اللقاء بكم. شكرًا لكم على تحقيق هذا اللقاء وصمدتم لسنوات عديدة. قال نظام الملالي إنه لا يمكنكم البقاء في أشرف، لقد حولتموه إلى جنة، ثم قالوا إنكم لا تستطيعون البقاء في مخيم ليبرتي، لكنكم حولتموه إلى جنة أخرى ، ثم قالوا إنكم لا تستطيعون مغادرة ليبرتي على الإطلاق، لكن يمكنكم الوصول إلى أشرف الثالث. لكن أنتم بنيتم جنة أخرى. سيكون هناك أيضا مخيم أشرف رقم 4. آمل أن يكون الأخير، سيكون اشرف 4 في طهران، وسنكون جميعًا هناك.

و وجه البعض نقدًا إلى أعضاء الكونغرس الذين كانوا يدعمون المناضلين من أجل الحرية، إنهم دعموا السيدة رجوي. كنت آنذاك رئيسًا للجنة مكافحة الإرهاب، وشهدت السيدة رجوي في تلك اللجنة وتم الاستماع إليها في إطار اللجنة، قال كثيرون إن السيدة رجوي لم تستطع القدوم والحديث، وهذا ليس بالأمر الصحيح، ولم يكن على السيدة رجوي الذهاب إلى الولايات المتحدة على الإطلاق، لأنه من خلال القمر الصناعي أدلت بشهادتها أمام لجنة مكافحة الإرهاب وأسلحة الدمار الشامل، ونحن نشكرها. قالوا لايمكن، لكنها فعلت ذلك. الدفاع عن الحرية، الدفاع عن منظمة مجاهدي خلق، الدفاع عن منظمة مجاهدي خلق من القائمةالإرهابية.

ألان منظمة مجاهدي خلق الإيرانية ليست مدرجة في القائمة الإرهابية، لكن الحكومة الإيرانية وقوات الحرس هما من ضمن المنظمات الإرهابية.

السير آلن ميل من المملكة المتحدة

في البداية، أود أن أشكر السيدة رجوي على عملها الاستثنائي والدؤوب. هي تسعى ليلا ونهارا بلا كلل. ما قمتم به من الصعب تصديقه. قدوة لنا جميعا. كنت أرغب في الحصول على مثل هذا البناء في دائرتي الإنتخابية ...

سيداتي سادتي، نحن هنا اليوم لرفض الملالي مرة أخرى. إنهم لا يتعلقون بهذا العالم. إنهم مسؤولون عن قتل وتعذيب مئات الآلاف من الإيرانيين. تعذيب الناس. بشكل وحشي جدًا. عمليات الإعدام على الملأ. التعذيب والجرائم الأخرى التي يرتكبها هؤلاء الملالي. لقد قضوا على حقوق الإنسان. يعيش الشعب الإيراني تحت الاستبداد ليلا ونهارا.

على عكس اتفاقية جنيف، يهاجمون سفن الدول الأخرى. شيء يمكن أن يكون له عواقب وخيمة ...

هذه الدول تدمر العالم من خلال تطوير أسلحة نووية. هم خطرون جدا. يجب أن نبذل قصارى جهدنا لوقف هذا النظام. ماذا يجب أن نفعل بدلا من ذلك. السبيل الوحيد نحو الأمام هو خطة السيدة رجوي بعشرنقاط، يجب ألا نستسلم، يجب أن نعمل من أجل الديمقراطية والحرية.

تقدم السيدة رجوي طريقًا حقيقيًا، ويجب أن ندعمها ونعلن دعمنا لها.

نائب البرلمان البريطاني بوب بلاكمان

نحن نقترب من الوقت الذي يتم فيه إقامة الحرية في إيران. لقد رأينا العام الماضي أن الشعب الإيراني يتخلى عن قمع النظام كخطوة أولى نحو الحرية. أنتم أعضاء منظمة مجاهدي خلق وراء احتجاجات مستمرة وممتدة.

إنني أمرر مشروعا في البرلمان لتصنيف قوات الحرس وجميع أعضاء النظام، حصل المشروع على دعم العديد من نواب البرلمان من جميع الأحزاب المشاركة في البرلمان.

الدكتور ماتيو أفورد النائب الأقدم للبرلمان البريطاني:

اليوم، أنتم سكان أشرف وحركة المقاومة بقيادة السيدة رجوي تبنون إيران الحرة. لقد رأينا المتحف بالأمس، من دلائل القمع الوحشي للنظام ضدكم وسمعنا الشهادات المباشرة للشهود .وتأثرنا.

نحن نعلم أن قوات الحرس وخامنئي ووزارة المخابرات والسلطة القضائية مسؤولون عن هذه الجرائم. ستسمع قصتكم ولاتقبل الصمت. في جهد برلماني على صعيد الحزبين، طلبنا من حكومتنا على تصنيف قوات الحرس، وأنا أدعم العقوبات الأمريكية ضد جهاز خامنئي ...

أؤكد لكم أن قيم حقوق الإنسان والحريات والديمقراطية في إيران تحظى بدعم واسع النطاق بين زملائي في مجلسي المملكة المتحدة.

ويشمل هذا الدعم أيضًا دعم لخطة مريم رجوي بعشرنقاط التي تؤمن مستقبل إيران وتخلق بديلاً واضحًا وقويًا ضد النظام الحالي ...

طلبنا من الحكومة البريطانية الاعتراف بخطة السيدة مريم رجوي بشعرنقاط.

الدكتور ماتيو أفورد

الدكتور ماتيو أفورد - مؤتمر إيران الحرة (المؤتمر السنوي للمقاومة الإيرانية في أشرف الثالث) – 13 يوليو 2019

لندز غودن، عضو مجلس النواب الأمريكي:

أنا العضو الجديد في مجلس النواب الأمريكي. أريد أن أخبركم ببعض الملاحظات.

الإيرانيون هم أكثر الناس احتراماً في الولايات المتحدة، مثل السيدة رجوي.

على الرغم من الاختلافات بيننا في واشنطن، نحن نتفق جميعًا مع دونالد ترامب في الكونغرس الأمريكي على أن تغييرالنظام في إيران وهذا يجب أن يحدث الآن.

شكرا لتضحياتكم ونضالكم. أريد أن التقي بكم جميعًا في طهران قريبًا عندما تعودون إلى بلدكم.

أنا أشجع الشباب في جميع أنحاء إيران على توسيع هذه الرسائل. نحن بحاجة لمساعدتكم.

لندز غودن

لندز غودن - مؤتمر إيران الحرة (المؤتمر السنوي للمقاومة الإيرانية في أشرف الثالث) – 13 يوليو 2019

برنارد كوشنز وزيرالخارجية الفرنسية السابق في المؤتمر السنوي للمقاومة الإيرانية في أشرف الثالث

السيدة رجوي العزيزة، أنا أرى هنا عملا بديعًا من الصداقة والتضامن. حقًا مدعاة فخر. أنتم تستحقون حقًا بناء بلد حقيقي. هذا مكان رائع للغاية. في أوروبا، جئنا إلى أشرف الثالث التي كانت جائزة لائقة لأولئك الذين دعموكم وكذلك لكم لدعم شعبكم.

نحن نواجه خطوة جديدة ومنعطفا جديدا. فترة تجلب حرية إيران. لقد استمعت إلى كلام وزير خارجية كندا السابق، كنتم تلفتون أنظارنا إلى خطة السيدة رجوي. لا شك أن الإيرانيين لا يؤمنون بخطة السيدة رجوي فحسب ، بل يستعدون أيضًا لإعادة بناء بلدهم.

ينبغي على بقية أوروبا أن تستمع فقط إلى برنامج السيدة رجوي؛ انتخابات حرة وحق التصويت للجميع ، وثانياً، نظام سياسي تعددي مع مجالس حرة. ثالثًا، إلغاء عقوبة الإعدام، مَن ضده؟. أعطوني قائمة بأولئك الذين ينتظرون لتنفيذ أحكامهم بالإعدام. رابعًا، فصل الدين عن الحكومة هو بالتأكيد ملاحظة مهمة للنظام الاستبداي الذي يحكم ولبقية العالم الذي يرفض النظام. (وكذلك ما ورد في الخطة) يلتزم النظام القضائي في إيران بالإعلان العالمي لحقوق الإنسان. حماية الملكية الخاصة والسياسة الخارجية القائمة على التعايش السلمي ووقف ملاحقة الأسلحة النووية. من يختلف من الشعب الإيراني بهذه النقاط؟ من يختلف حتى في أوروبا وبقية العالم؟ يبدو لي أنه لا يوجد أحد يعارض برنامج السيدة رجوي، وهو برنامج قائم على السياسة. وأنا أتفق مع السيد جولياني على أن الشعب الإيراني لا يدعم خامنئي، وقادة النظام الإيراني هم قتلة، وقال جولياني حقًا إنهم قتلة في الشرق الأوسط ويؤججون نار الحرب في المنطقة، وكثير من الناس في الشرق الأوسط يتعرضون للهجمات الإرهابية من قبل هذا النظام. لا توجد ظروف سلمية، نعلم أن هناك تهديدات، هناك توترات بين الحكومة الأمريكية والنظام الإيراني والشعب الإيراني في خطر. الشعب الفرنسي مستعد أيضًا لمساعدة الشعب الإيراني على هذا الطريق. الشيء الأكثر أهمية الذي أردت قوله هو أننا مستعدون للتخلي عن الشعب الإيراني في ظل هذا الاستبداد الديني. نحن لسنا ضد الدين. نحن نعارض إساءة استخدام الدين لقتل الناس. إننا نعارض تمامًا مثل هذا العرض للديمقراطية الزائفة لتبرير التعذيب والقتل.

ينفذ النظام الإيراني جميع الجرائم باسم الدين. بالطبع، سيتم تحرير الشعب الإيراني من هذا النظام. أنا آسف لأن إشادتي بالسيدة رجوي كانت قليلة. أنت حقًا صامدة وقدوة مقاومة للمرأة في العالم.

برنارد كوشنر

برنارد كوشنر - مؤتمر إيران الحرة (المؤتمر السنوي للمقاومة الإيرانية في أشرف الثالث) – 13 يوليو 2019

دينا روهرا باكر-أمريكا في المؤتمر السنوي للمقاومة الإيرانية في أشرف الثالث

السيدة رجوي، أود أن أشكرك. حفظك الله، الله يحفظ هذه الحركة. هذه الحركة ستبني العالم أكثر جمالا ومن المهم للغاية بالنسبة لنا نحن الأمريكيين

نأتي من جميع العرقيات والأديان. نحن ندرك أولئك الذين يريدون الحرية وحياة أفضل لشعوبهم. اسمحوا لي أن أشكركم اليوم جميعًا على ما نذرتم حياتكم لأن هذا العالم سيكون أفضل لأولادي. سيكون أولادي في أمان أكثر، فالناس في الولايات المتحدة وأبنائهم سوف سيكون لهم عالم أكثر أمانًا إذا نجحتم للإطاحة بأسوأ حكومة إرهابية.

قد بدأ العد التنازلي لهذه الحكومة. أنتم ستنتصرون.

دينا روهرا باكر

دينا روهرا باكر - مؤتمر إيران الحرة (المؤتمر السنوي للمقاومة الإيرانية في أشرف الثالث) – 13 يوليو 2019

البارونة ورما عضوة مجلس اللوردات البريطاني

أحيي شقيقتي وصديقتي مريم رجوي. أحيي سكان أشرف الثالث.

أشكر للسيدات اللاتي هن رائدات في المقاومة الإيرانية. لا أحد أقوى وأكثر شجاعة من امرأة تناضل من أجل بلدها

إن دور المرأة في المقاومة الإيرانية يدل على ما سيحدث في إيران في المستقبل.

اعتقلت العديد من النساء على أيدي النظام الإيراني وتعرضن للتعذيب اللاإنساني في السجون

عندما يحول النظام الإيراني النساء إلى مواطنات درجة ثانية، فقد حان الوقت لكي ينهض العالم ويدعمكم أنتم ومقاومتكم.

امرأة مسلمة (مريم رجوي) حولت المقاومة الإيرانية إلى شوكة في عيون نظام الملالي، وعندما يجري أي مؤتمر ناجح نتيجة وجود امرأة في قلب هذه الحركة.

لهذا السبب نحن ندعم السيدة رجوي. نحن ندعم الحركة النسائية. نأمل أن نحتفل بانتصار مريم رجوي في أسرع وقت ممكن.

البارونة ورما

البارونة ورما - مؤتمر إيران الحرة (المؤتمر السنوي للمقاومة الإيرانية في أشرف الثالث) – 13 يوليو 2019

الونا جبريا عضوة البرلمان الألباني، مراسل منظمة الأمن والتعاون في أوروبا

إنه لشرف عظيم أن أكون في هذا المكان الرائع. أشكركم جميعاً أنتم الذين جعلتم هذا المخيم مكاناً رائعاً. يجب أن يعترف المجتمع الدولي بحقوق الشعب ومقاومته. أشرف الثالث هو رمز للحرية في المستقبل.

عندما تم نقل مجاهدي خلق إلى ألبانيا ، كنت نائبة لوزير الداخلية. لقد كان رائعًا أنهم أتوا جميعًا إلى ألبانيا في أمان ومعا.

نحن ندعم منظمة مجاهدي خلق وجميع مساعيها للحصول على الحرية والأمن في بلادها. يجب إحالة ملف انتهاكات حقوق الإنسان للنظام والقتل الجماعي للسجناء السياسيين إلى مجلس الأمن.

السيدة رجوي، أنا أدعمك والعمل الرائع الذي قمت به. أنا معجبة بشجاعتها وإرادتها.

آلونا جبريا

آلونا جبريا - مؤتمر إيران الحرة (المؤتمر السنوي للمقاومة الإيرانية في أشرف الثالث) – 13 يوليو 2019

ميشيل أليو ماري الوزيرة الأقدم للحكومة الفرنسية 2011 في المؤتمر السنوي للمقاومة الإيرانية في أشرف الثالث

أشكرك السيدة الرئيسة مريم رجوي العزيزة

شكرا لدعوتي هنا في أشرف الثالث

لسنوات، عرفتك أنت وأشيد بك وأحبك. أنا أحب هدوءك. إرادتك الراسخة وشجاعتك وحبك من أجل حرية إيران. شكرا لك على السنوات التي مرت بها الامتحانات.

عزيزتي مريم، لديك لباس أخضر اليوم. أعلم أنه لون الإسلام وفي كثير من البلدان، هو أيضًا لون الأمل.

كيف لا نتحدث عن الأمل في اشرف الثالث . بحيث يمكنكم هنا بشكل رائع ومثير للدهشة في هذه الفرصة إظهار قوتكم وإرادتكم. مما أدى إلى بناء مدينة حقيقية. المدينة التي نعيش فيها اليوم. تحية لكم و تحية لجميعكم.

نعم، هنا يمكننا التحدث عن الأمل على أمل المستقبل. أنا قلق. أنا قلق لأنني منذ أن بدأت السياسة، أعتقد أنني لم أر مثل هذا الموقف الخطير، و هو هذا الحد من عدم الاستقرار في العالم. ربما أكثر، مما كنت قبل عشر سنوات، وزيراً للداخلية، ووزيرًا للدفاع، يوجد تهديد الحرب في العالم.

ومن المحتمل هناك المزيد من المجازفات في الشرق الأوسط والمنطقة، لأن النظام الإيراني يقف وراء كل الأزمات. يدعم النظام الإيراني، من اليمن إلى سوريا إلى لبنان والعديد من البلدان الأخرى، جميع أولئك الذين يريدون زعزعة استقرار هذه الحكومات.

اليوم يستخدم النظام الإيراني من الإرهاب كأداة مساومة وضجيج فلذ لك يجب أن نكون في الحيطة والحذر.

ميشل آلبو ماري

ميشل أليو ماري - مؤتمر إيران الحرة (المؤتمر السنوي للمقاومة الإيرانية في أشرف الثالث) – 13 يوليو 2019

مختارات

احدث الأخبار والمقالات