728 x 90

قال متجر؛ دمَّر مأمورو البلدية بلائين في محافظة طهران يوم الاثنين 4 يناير 2021

جاء مأمورو البلدية الساعة الـ 8 من صباح يوم الأحد، وضربوني ودمروا ممتلكاتي بهذا الشكل كما ترون، وأمروني بدفع 50 مليونًا، ولديهم خريطة جوية لجميع جيراننا.

ومنذ شهر أخذوا 20 و 30 و 40 و 50 مليونًا من كل منهم. حيث مارسوا ضغوطًا علينا لمدة 3 أيام لندفع لهم الأموال، وقلنا لهم ليس لدينا أي شيء، وجاؤوا وكسروا بالقوة كاميرات الدوائر المغلقة والأجهزة الخاصة بي، كما ضربوني ودمروا منزلي ومقتنياتي بهذا الشكل وقالوا لي لابد أن تدفع الأموال. فهم مرتشون.

مأمورو البلدية للمنطقة الـ 19 في الناحية الرابعة فقط هم من يأخذون الأموال، فساعدوا هؤلاء الناس وأعيدوا لهم حقوقهم، أيها السلطة القضائية: جاء البلطجيون في هذه المنطقة وهذا هو وضعي

في يوم الإثنين، 4 يناير، 2010 جاء مأمورو البلدية للمنطقة الـ 19 في الناحية الرابعة تدعى بلائين وقالوا، عليك أن تدفع 30 أو 40 مليونًا. وقلت لهم إنني ليس لدي أموال. فقيدوا يدي وقدمي وألقوا بي داخل الكرفان الذي كنت أملكها وطووا كاميرات الدوائر المغلقة الخارجية ودمروها ولم يكن لديهم علم بالكاميرا الداخلية.

ما هذا القانون الذي يسمح لهم بابتزاز أبناء الوطن، وهل وصل الابتزاز في الجمهورية الإسلامية إلى هذا الحد؟

وأنا مستعد لفضحهم جميعًا، فهم ليسوا سوى مبتزين. وإذا أخذوا الأموال لا يعتدون على المواطنين بالضرب وفي غير هذه الحالة ينهالون عليهم بالضرب والسب.

ذات صلة: