728 x 90

فتاتان شابتان هما «نيلوفرهمافر» و«ياسمين آرياني» في حالة غيرمحسومة بالسجن

  • 8/30/2018
نيلوفر همافر وياسمين آرياني
نيلوفر همافر وياسمين آرياني

حالة الشابتين «نيلوفرهمافر» و«ياسمين آرياني» اللتين تم اعتقالهما في طهران خلال احتجاجات 2 آب 2018 ، بقيت غيرمحسومة في سجن قرجك بورامين.

وقد قُبض على نيلوفرهمافر20 عاماً وياسمين آرياني 23 عاماً في شارع ولي عصر في طهران في حين خرجتا تزامنا مع مدن أخرى في البلاد إلى الشوارع في موجة الاحتجاجات الجديدة لإحقاق حقوقهم.

وأفادت التقارير أن ياسمين آرياني كانت تساند سيدة مسنة ساقطة على أرض نتيجة سوء المعاملة من قبل عناصرالأمن.

وتم إرسال هؤلاء الفتيات الشجاعات رسالة على شبكة الإنترنت عبرهاتفهن المحمول أثناء نقلهن إلى السجن في سيارة الأمن الداخلي من طراز«كيا» وبهذا أخبرن الجميع بهويتهن ومصيرهن.

سبق أن اعترف أحد قادة لقوات الحرس بأن 28 ٪ من المعتقلين في مظاهرات مناهضة للحكومة كانوا من الشابات والفتيات.

وأفادت وكالات الأنباء اعتراف الحرسي «رسول سنايي راد» المسؤول السياسي للمكتب العقائدي والسياسي للولي الفقيه بدور المرأة في الجولة الجديدة من الاحتجاجات في جميع أنحاء إيران قائلاً: «للمرة الأولى في اعتقالات أعمال الشغب ، كانت 28٪ من النساء بين المعتقلين». وأكد فيما يتعلق باعتقالات انتفاضة ديسمبرقائلا: «كان سابقًا عدد النساء المعتقلات يتراوح بين 5 ٪ و 7 ٪ ». (وكالة أنباء «مهر» الحكومية – 15 آب 2018)

كما اعترف مسؤولون حكوميون ووسائل الإعلام بالدور الريادي للنساء والقيادي أثناء تلك الاحتجاجات.

وفي الإطار ذاته كتبت وكالة «فارس» للأنباء بتاريخ 5 آب 2018 تقول : «في تقاطع ”ولي عصر“ تتولى سيدتان قيادة الاحتجاجات. وقفت اثنتان في رصيف شارع «ولي عصر» وبدأتا تهتفان بصوت عالٍ: أيها المواطنون لماذا تصمتون لماذا لا أصبحتم دون غيرة؟ و ... تدريجيا اجتمع 10-15 شخصًا أطرافهما ثم بدأوا رفع شعار: «الموت للدكتاتور» و ...

وتابعت الوكالة: في مكان آخر أثناء أعمال الشغب بمدينة كرج تم تحديد 20 قائدا وتم اعتقالهم معظمهم من النساء. في الأيام السابقة كان يتداول فيديو في مواقع التواصل الإجتماعي من خطاب فتاة من نقطة مرتفعة لحض المواطنين على الاحتجاج.

وكتبت الوكالة نفسها في تقريرآخر تقول: «الجدير بالذكرأن زعيمهم كان مثل الايام القليلة الماضية امرأة»

مختارات

احدث الأخبار والمقالات