728 x 90

عمال مجمع الصلب في الأهواز يتحدّون ممارسات النظام القمعية والمخادعة لبث الفرقة بين العمال

  • 12/8/2018
عمال مجمع الصلب في الأهواز
عمال مجمع الصلب في الأهواز

عمال مجمع الصلب في الأهواز يتحدّون ممارسات النظام القمعية والمخادعة لبث الفرقة بين العمال


في الوقت الذي يودّع فيه عمال مجمع الصلب في الأهواز الأسبوع الرابع من إضرابهم وتظاهرتهم، يحاول نظام الملالي النهاب والمناهض للعمال أن يكسر إضراب العمال ويضع حدًا له، بممارسات قمعية من جهة و المخادعة من جهة أخرى. لكن المشكلات المعيشية المأساوية التي ضاقت على العمال وعلى عوائلهم سبل العيش لا تزال مستمرة.

في 6 ديسمبر، حاولت «العلاقات العامة لمصنع أهواز للصلب»، خلال إصدار بيان وإطلاق مجموعة من الوعود الزائفة، بث التفرقة بين العمال. لكن العمال الواعين فورا بعد عقد «الجمعية العامة» أعلنوا أن آذانهم مليئة بهذه الكلمات، وهذه هي الوعود الكاذبة التي سمعناها منذ الأيام الأولى من الدائرة العامة للعمل في خوزستان.

كما كتب العمال أيضًا في بيانهم أنهم سيستمرون في الاحتجاج والإضراب حتى تحقيق أهدافهم. بما في ذلك عودة الشركة إلى الهيئة الحكومية الرئيسية، وتشغيل جميع خطوط الإنتاج وتوفير المعدات وقطع الغيار اللازمة، وحل مشكلة تأمين العمال، ودفع مرتبات منتظمة وفي الوقت المناسب.

من ناحية أخرى، وبعد وعود الحكومة الخادعة للعمال لكسر إضرابهم، استدعى جهاز المخابرات سيئ الصيت في الأهواز عددًا من العمال وهددوهم بالقبض عليهم إذا استمر الإضراب. كما أن مخابرات الملالي وفي محاولة خسيسة أخرى، أرادت عن طريق دس عناصرها بين العمال، تحريف شعارات العمال وحرف الاحتجاجات عن مسارها.

إن لجنة العمل للمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية تدعو عموم العمال والمهنيين والتربويين والموظفين والعاملين المضطهدين في الوطن والشباب المنتفضين، ولا سيما في خوزستان، إلى مساعدة ودعم العمال في مجموعة الأهواز الوطنية للصلب.

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية – لجنة العمل

8 ديسمبر (كانون الأول) 2018