728 x 90

عدد ضحايا كورونا في 347 مدينة في إيران يتجاوز 81400 شخص

ضحايا كورونا في إيران أكثر من 81400 شخص
ضحايا كورونا في إيران أكثر من 81400 شخص


• وزارة صحة النظام: تضاعف عدد الراقدين في المستشفيات والمصابين في مازندران خلال الأسابيع الستة الماضية، وهو أمر مثير للقلق حقًا
• حريرجي: خصصوا لنا مليار دولار، لكننا تلقينا أقل من 300 مليون ... نقول يجب أن يعقد امتحان قبول الجامعات يقول معارضو الجمهورية الإسلامية أنه لا ينبغي إجراؤه إذا قلنا أنه لا ينبغي إجراء امتحان القبول، يقولون قلنا من البداية أن هؤلاء معادون للعلم، وهؤلاء ظلاميون
• في اصفهان، ارتفع عدد المرضى الذين تم إدخالهم إلى وحدة العناية المركزة بشكل حاد. كاشان ومدن جادكان وخوانسار وسميرم وشهرضا وفلاورجان وفريدون شهر في حالة حمراء
• في أذربيجان الشرقية، ارتفع معدل إشغال أسرة المستشفيات في أجنحة كورونا من 20٪ إلى حوالي 80٪.


أعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية بعد ظهر الأحد، 2 أغسطس، أن عدد ضحايا كورونا في 347 مدينة في إيران بلغ للأسف أكثر من 81400 شخص.

عدد الضحايا في كل من طهران 20250، وفي خراسان رضوي 6108، وفي مازندران 3775، وفي أصفهان 3698، وفي كيلان 3430، وفي فارس 2130، وفي كرمانشاه1975، وفي كرمان 1210، وفي سمنان 1020، وفي أردبيل 927، وفي مركزي 895، وفي زنجان 760، وفي إيلام 645، وفي خراسان الجنوبية 321 شخصًا.

وأعلنت المتحدثة باسم وزارة الصحة في النظام، في إحصائياتها المفبركة، أن عدد الوفيات في الـ 24 ساعة الماضية كان 208 أشخاص وأن عدد الراقدين في العناية المركزة كان 4089، مضيفة: «20 قضاء في مازندران في حالة حمراء واثنان في حالة إنذار.

تضاعف عدد حالات الراقدين في المستشفيات والإصابات في الأسابيع الستة الماضية، والزيادة في الإصابات في مازندران مقلقة حقًا. توجد 7 آقضية في لرستان في حالة حمراء و 3 أقضية في حالة إنذار، وحالات الإصابات والداخلين إلى المستشفيات في خرم آباد، وأليكودرز، وسلسله، ودلفان لها منحدر أكثر حدة. في محافظة قم، منذ 20 يونيو / حزيران، ارتفع عدد حالات الإدخال إلى المستشفيات والإصابات مرة أخرى»(إيرنا، 2 أغسطس).

وقال نائب وزير الصحة حريرجي: خصصوا لنا مليار دولار. لكننا تلقينا الآن أقل من 300 مليون ... نقول الآن أنه يجب إجراء امتحان قبول الجامعات.

أولئك الذين يقيمون في خارج البلاد وأولئك المعادون للجمهورين الإسلامية يقولون لا ينبغي أن يتم إجراء امتحان القبول. وإذا قلنا إنه لا ينبغي إجراء امتحان القبول هذا العام، سيبدأ أولئك الذين يمكن تتبع حساباتهم، بالقول إنه منذ البداية، أكدنا أن هذا النظام مناهض للتعليم، والمعرفة، وهم ظلاميون» (قناة شبكة مستند للنظام 1 أغسطس).

وفي أصفهان، قال المتحدث باسم جامعة العلوم الطبية: «في الأيام الأخيرة، أخذ عدد المرضى المصابين بكورونا في حالة حرجة والراقدين في وحدات العناية المركزة منحى حادًا. في الوقت الحاضر، في محافظة أصفهان، أصبحت أقضية أصفهان وكاشان وجادكان وخوانسار وسميرم وشهرضا وفلاورجان وفريدون شهر في وضع أحمر» (إيرنا، 2 أغسطس).

وفي أذربيجان الشرقية، «ارتفع معدل إشغال أسرّة المستشفيات في عنابر خاصة لكورونا من 20٪ إلى حوالي 80٪. قال رئيس جامعة تبريز للعلوم الطبية: «بلغ معدل الوفيات اليومية في المحافظة الأسبوع الماضي 14 شخصا ... نطلب من جميع سكان المحافظة أن يعتبروا الوضع أحمر في كل مكان.

وقال نائب رئيس الجامعة نفسها: حوالي ربع عدد مرضى كورونا في أذربيجان الشرقية راقدون في وحدة العناية المركزة. حتى يوم أمس، تم إدخال حوالي 850 شخصًا مصابين بكورونا إلى المستشفيات في المحافظة، وحوالي 200 منهم يرقدون في وحدة العناية المركزة.

إذا استمر الوضع الحالي، فيصاب موظفو الرعاية الصحية بالإرهاق وحالة الاستنزاف، وقد تكون سعة المستشفيات مشغولة بالكامل نظرًا إلى محدودية الإمكانيات» (إيرنا، 2 أغسطس).

وفي خراسان رضوي، أعلن رئيس منظمة مشهد الطبية عن وفاة 13 من أعضاء الطاقم الطبي في مشهد وقال: «في الوقت الحالي، يعمل أكثر من 80٪ من الطاقم الطبي في مشهد في مكافحة كورونا ... إحدى مشكلات الطاقم الطبي هي إعداد مواد واقية.

المراكز الطبية لا تزال تواجه نقصا في المعدات الطبية. المراكز التي تجد صعوبة في الحصول على المواد المطلوبة تضطر إلى شرائها من السوق المفتوحة بعدة أضعاف السعر» (إيسنا، 1 أغسطس).

وفي مركزي، «أعلن المحافظ الوضع في المحافظة مخالفاً لتقرير وزارة الصحة، وقال اليوم إنه على الرغم من إعلان وزارة الصحة أن الوضع جيد في المكاتب والبنوك والمقابر، لكن هذا الأمر لا يلاحظ في المحافظة وأن المؤسسات الحكومية والبنوك ومحطات الوقود ليست في حالة جيدة» (وكالة أنباء مهر، 1 أغسطس).


أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
2 أغسطس (آب) 2020

المزيد من البيانات