728 x 90

طوابير طويلة من المواطنين لشراء اللحم والدجاج المجمد والبرتقال والسكر في مختلف المدن الإيرانية

  • 3/18/2019

أفادت التقارير الواردة لموقع منظمة مجاهدي خلق الإيرانية أنه باقتراب أيام أعياد النوروز، تسبب الغلاء الفاحش للمواد الأساسية مع انتشار الفقر لدى المواطنين الإيرانيين في تشكيل طوابير طويلة لشراء المواد الغذائية في جميع المدن الإيرانية حيث يضطر المواطنون الانتظار لساعات طويلة في الطوابير لشراء كيلو واحد من اللحم أو الدجاج المجمد أو كيلو من السكر أو كيلو من البرتقال.

ووفقا للتقارير التي أوردتها معاقل الانتفاضة أنصار منظمة مجاهدي خلق الإيرانية، من داخل البلاد ليوم الأحد 17 مارس، شكل المواطنون في تبريز مركز محافظة آذربيجان الشرقية طوابير لشراء الدجاج المجمد كما في الوقت نفسه شكل المواطنون في بندرعباس جنوبي إيران طوابير طويلة لشراء اللحم والدجاج المجمد. وفي أردبيل قام المواطنون بتشكيل طابور لشراء البرتقال الذي كان في يوم ما من صادرات إيران. وفي همدان شكل المواطنون طوابير بانتظار شراء اللحم المتجمد تحت تساقط الثلوج.

انخفاض مبيعات المكسرات بنسبة 80 بالمائة في طهران بسبب الغلاء

من جهة أخرى قال مصطفى أحمدي رئيس اتحاد بيع المكسرات والفواكه المجففة في طهران إنه وحسب إفادة تجار بالجملة وتجار الخردة في المدينة يمكن القول إن مبيعات المكسرات وعشية عيد النوروز قد انخفضت بنسبة تتراوح بين 70 و 80 بالمائة وذلك بسبب ارتفاع الأسعار.

ووفقًا للتقرير الذي نشرته وسائل الإعلام الحكومية فإن انخفاض القوة الشرائية للمواطنين، لا يقتصر على المكسرات وانما هو ملموس في قطاعات أخرى من السوق بما في ذلك المبلوسات.

طوابير طويلة من المواطنين لشراء اللحم والدجاج المجمد 1

يذكر أن الغلاء وشح المواد الغذائية العامة يأتي في وقت أن النظام الإيراني يصرف مليارات الدولارات العائدة للشعب الإيراني في تصدير الإرهاب والحرب وقتل المواطنين في سوريا و اليمن و لبنان و العراق ومن جهة أخرى سرق قادة النظام الإيراني مليارات الدولارات من أرصدة الشعب الإيراني وأودعوها البنوك خارج البلاد. وأبرز في الأيام الماضية الكشف عن سرقة قدرها 7 مليارات الدولارات في صناعة البتروكيمياويات الإيرانية من قبل سلطات النظام، مرة أخرى الفساد المنتشر في هذا النظام.