728 x 90

صورة كلفته 10 سنوات من عمره.. الإفراج عن ناشط إيراني

  • 8/16/2018
جعفر إقدامي بعد الإفراج عنه
جعفر إقدامي بعد الإفراج عنه

لم يكن الناشط جعفر إقدامي يعلم أن الصورة التي التقطها عام 2008 لمقابر في شمال طهران ستكلفه عشر سنوات من عمره داخل السجون الإيرانية.

وأفرجت السلطات الإيرانية الإثنين عن إقدامي بعد انتهاء فترة سجنه، حسب "مركز حقوق الإنسان في إيران".

وكانت التهمة التي تسببت في سجن الناشط الإيراني هي التقاطه صورا لخاوران شمال شرق طهران والتي تعدها الحكومة موقعا حساسا.

وقبل إدانته وسجنه في 2008، كان إقدامي قد اعتقل عدة مرات على خلفية نشاطه المدني.

وتتجمع العائلات الإيرانية دائما في مقابر خاوران لإحياء ذكرى المعتقلين السياسيين الذين أعدموا على يد الحكومة الإيرانية في عام 1988 بعد فتوى أصدرها مرشد الخميني.

وتتهم مجموعات حقوقية السلطة الإيرانية بتنفيذ إعدامات في حق الآلاف من المعتقلين السياسيين في عام 1988 ودفنهم في مقابر جماعية دون تمييز، مثل مقابر خاوران التي دفن فيها أعضاء حركة مجاهدي خلق.

نقلا عن موقع قناة الحرة