728 x 90

صدور أحكام على أربعة سجناء سياسيين في إيران بالإعدام وبالحبس طويل الأمد

  • 5/22/2019
اعدام في إيران
اعدام في إيران

تم صدورأحكام على أربعة سجناء سياسيين بالإعدام والسجن لمدة طويلة في إيران بسبب ارتباطهم بمنظمة مجاهدي خلق.

وأفادت وكالة أنباء «هرانا» يوم الأحد 19 مايو 2019 أنه تم إبلاغ كل من «عبدالله قاسم بور» و«محمد حسين قاسم بور» و«علي رضا حبيبيان» و«أكبردلير» وهم سجناء سياسيون بالأحكام الصادرة عليهم في المحكمة.

والتهم الموجهة لهؤلاء السجناء بعد اعتقالهم وفي مراحل استجوابهم هي «المحاربة من خلال العضوية والدعاية والتعاون مع منظمة مجاهدي خلق» من خلال إضرام النار في إحدى قواعد للبسيج وإرسال مقطع الفيديو الخاص به للنشر في وسائل الإعلام التابعة لتلك المنظمة حيث تم تبديل تلك التهم في المرحلة التالية، في الشعبة السادسة للتحقيق في النيابة العامة في سجن إيفينإلى «العمل ضد الأمن الوطني من خلال الدعاية ضد النظام».

وبناءً على أحكام صادرة عن الشعبة الـ 28 من محكمة الثورة في طهران برئاسة القاضي مقيسة، حُكم على «عبد الله قاسم بور» 34 عامًا، وهو سجين محتجز في العنبر الثامن من سجن إيفين، بالإعدام بتهمة البغي وبالحبس التنفيذي 5 أعوام وستة آشهر بتهمة «التجمع والتواطؤ» وأيضًا وبالحبس التنفيذي لمدة سنتين وستة أشهر بتهمة العضوية في منظمة مجاهدي خلق.

وصدرت أحكام على «محمد حسين قاسم بور» 32 عامًا، (له علاقة أخوية مع عبد الله قاسم بور) «علي رضا حبيبيان» 30 عامًا، وأكبر دلير، 34 عامًا، الذين يقضون جميعهم فترة سجنهم في العنبرالرابع بسجن إيفين، بالسجن التنفيذي لمدة خمس سنوات وستة أشهر بتهمة «التجمع والتواطو».

واعتقلت قوات الأمن هؤلاء السجناء الأربعة يوم 21 مايو 2018 في طهران ونقلتهم إلى سجن إيفين.

وكانت جلسة المحكمة لمتابعة التهم لهؤلاء المواطنين قد عقدت بعد ما يقارب سنة من الاعتقال وعدم حسم وضعهم في أواخرأبريل.

وتجدر الإشارة إلى أنه في 19 أبريل 2019 ، أعلن وزير المخابرات أنه فكك 116 خلية مرتبطة بمنظمة مجاهدي خلق الإيرانية داخل البلاد في العام الماضي. في وقت لاحق قدم المدير العام لجهاز المخابرات في محافظة أذربيجان الشرقية يوم 24 أبريل 2019 إحصائية ما مجموعه 110 من الاعتقالات والتعامل مع متعاونين مع المنظمة في المحافظة في العام 2018.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات