728 x 90

زيادة أسعار الملابس في إيران بنسبة 30 بالمائة، انخفاض القوة الشرائية للمتقاعدين بنسبة ثلث

  • 8/12/2019
زيادة أسعار الملابس في إيران
زيادة أسعار الملابس في إيران

يزداد الغلاء والفقر في إيران كل يوم، وحسب التقارير الواردة فإن أسعار الملابس في إيران زادت بنسبة 30 بالمائة، بينما رواتب العمال والموظفين والمتقاعدين ثابتة. القوة الشرائية للمتقاعدين في العام الماضي انخفضت بنسبة ثلث على الأقل. من جهة أخرى فإن الغلاء تسبب في ازدياد السرقات وفق سلطات النظام، وطبعا كبار اللصوص هم السلطات الحكومية. كل الأخبار تفيد انهيار الاقتصاد في نظام الملالي.

زيادة أسعار الملابس في إيران بنسبة 30 بالمائة

أفاد عضو مجلس إدارة اتحاد الإنتاج والتصدير للمنسوجات والملابس في إيران زيادة أسعار الملابس بنسبة 30 بالمائة في الأشهر الأخيرة.
وقال مجيد نامي إن زيادة أسعار الملابس في الأسواق الجزئية هي بسبب زيادة أسعار المواد الخام وأضاف: «الملابس لم تكن خاضعة للتسعير قط ولكن في الأشهر الأخيرة رأينا زيادة حوالي 30 بالمائة في الأسعار مقارنة بالفترة المماثلة في العام الماضي».
وأشار إلى ركود في سوق الملابس وقال: المشكلات المتعلقة بتأمين المواد الأساسية في الملابس لم ترفع بعد والمشكلة الجديدة التي اضيفت في مجال توفير المواد الأساسية لإنتاج الملابس ناتجة عن إعلان أنه يجب تأمين المواد بالعملات عن طريق محلات الصرافة بدلا من العملة الحكومية ماعدا الألياف وهذا الأمر تسبب في زيادة أسعار المواد الأساسية».
وأكد نامي أن تنفيذ هذه الخطة خلق مشكلة لبعض الصناعات التي تحتاج للمواد الأساسية ماعدا الألياف خاصة شركات إنتاج الملابس.

القوة الشرائية للمتقاعدين تنخفض بنسبة ثلث
أفاد تقرير لوكالة أنباء ايلنا أن مجموعة من المتقاعدين وجهوا رسالة إلى رئيس السلطة القضائية قالوا فيها أنه بسبب سياسات العملة والاقتصاد الداخلي السقيم من قبل حكومة روحاني، فإن القوة الشرائية للمتقاعدين انخفضت بنسبة ثلث. وبحسب التقرير فإن المتقاعدين طالبوا بتنفيذ قانون إدارة الخدمات المدنية وتعزيز المستوى المعيشي لهم.


ازدياد سرقة أسلاك وكيبلات الكهرباء

قال المدير التنفيذي لشركة توزيع الطاقة الكهربائية في طهران: مع الأسف إن زيادة أسعار الفلزات وخاصة النحاس في السوق، تسببت في زيادة أبعاد سرقة الأسلاك والكيبلات الكهربائية في هذا العام بنسبة 30 بالمائة.