728 x 90

زيادة أسعار الكهرباء في إيران بنسبة 60% خلال عام واحد

حسين علي حاجي دليكاني عضو في هيئة الرئاسة لمجلس شورى  النظام الإيراني
حسين علي حاجي دليكاني عضو في هيئة الرئاسة لمجلس شورى النظام الإيراني

اعترف عضو في هيئة الرئاسة لمجلس شورى النظام الإيراني بزيادة 60٪ في أسعار الكهرباء في إيران خلال عام واحد.

وكتب موقع «خانه مردم» (بيت الشعب) التابع لمجلس شورى الملالي يوم في 3 سبتمبر: انتقد عضو في هيئة رئاسة المجلس ارتفاع أسعار الكهرباء وقال: فواتير الكهرباء لبعض العائلات هذا العام زادت أكثر تكلفة حوالي 60% بالمقارنة بالفترة نفسها عام 2019 .

وانتقد عضو هيئة رئاسة المجلس المدعو ”حسين علي حاجي دليكاني“، في حوار مع وكالة ”خانه ملت“ للأنباء، ارتفاع تكلفة الكهرباء، قائلا:

«وزارة الطاقة رفعت أسعار الكهرباء دون الاعلان المسبق بحيث أصبحت فواتير الكهرباء لبعض العائلات أغلى بنحو 60٪ هذا العام مقارنة بالفترة نفسها من عام 2019».

وقال نائب عن مدن شاهين شهر وميمه و برخوار في المجلس، إن المجلس يجب أن يتابع زيادة أسعار الكهرباء بشكل عشوائي، وأضاف: يجب أن يكون وزير الطاقة أيضًا مسؤولاً عن مضاعفة أسعار الكهرباء.

ولا ينبغي للحكومة أن تكون سباقة في رفع أسعار الخدمات.

وبحسب عضو هيئة رئاسة المجلس، فعلى الرغم من عدم زيادة الدعم الحكومي خلال 10 سنوات، إلا أن أسعار الكهرباء ارتفعت بشكل كبير.

وتابع عضو المجلس للدورة الحادية عشرة، في مقابلة مع وكالة ”خانه ملت“ للأنباء إنه لا ينبغي للحكومة أن تأخذ زمام المبادرة في زيادة أسعار الخدمات: رغم أن وزير الطاقة ادعى أن أسعار الكهرباء لن ترتفع أكثر من 7٪، لكن بحسب التقرير إننا نشهد تضاعف أسعار الكهرباء، بحيث كانت تكلفة الكهرباء المنزلية على سبيل المثال 25 ألف تومان من قبل، أما الآن فقد وصلت إلى 150 ألف تومان بنفس الاستهلاك، يجب على الحكومة إعادة الأموال الإضافية المتلقاة إلى المواطنين.

وفي مناسبات مختلفة أكدت السيدة مريم رجوي ، رئيسة الجمهورية المنتخبة للمقاومة الإيرانية، مراراً وتكراراً حقيقة أن السبب الرئيسي لجميع المشاكل الاجتماعية والكوارث في إيران هو حكم نظام الملالي. وأن الحل الجذري لكل هذه الكوارث الاجتماعية والاقتصادية في إيران يتحقق في الإطاحة بهذا النظام العائد إلى العصور الوسطى.