728 x 90

رويترز: استمرار احتجاجات أزمة المياه في إيران مع هتافات في العاصمة

رويترز استمرار احتجاجات أزمة المياه في إيران مع هتافات في العاصمة
رويترز استمرار احتجاجات أزمة المياه في إيران مع هتافات في العاصمة

رويترز21 يوليو/تموز - استمرت الاحتجاجات في الشوارع على نقص المياه في جنوب غرب إيران لليلة السادسة يوم الثلاثاء وسط تصاعد أعمال العنف، فيما ردد سكان العاصمة طهران شعارات مناهضة للحكومة، بحسب مقاطع فيديو نُشرت على مواقع التواصل الاجتماعي ومنافذ الأخبار الإيرانية يوم الأربعاء..

وأظهرت عدة مقاطع فيديو رفعها مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي استخدام قوات الأمن للغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين، وقالت وكالة الأنباء شبه الرسمية فارس إن "المشاغبين" قتلوا بالرصاص شرطيًا وأصابوا آخر في مدينة ماهشهر الساحلية بمحافظة خوزستان.

بعد أن دعت مجموعات ونشطاء معارضة مختلفة إلى مظاهرات لدعم متظاهري خوزستان، أظهرت مقاطع فيديو، ظهرت في وقت متأخر من الثلاثاء وفجر الأربعاء، نساء يهتفن "تسقط الجمهورية الإسلامية" في محطة مترو بطهران. في الليل، عبر بعض الناس في العاصمة عن غضبهم بهتافات ضد المرشد الأعلى آية الله علي خامنئي.

قُتل شابان على الأقل بالرصاص في الاحتجاجات. ألقى المسؤول باللوم على المحتجين المسلحين، لكن نشطاء قالوا على وسائل التواصل الاجتماعي إنهم قتلوا على أيدي قوات الأمن.

وتقول الأقلية العربية العرقية في إيران، والتي تعيش في الغالب في محافظة خوزستان الغنية بالنفط، إنها تواجه التمييز منذ فترة طويلة في البلاد. وسُمع صوت متظاهرة عربية تصرخ على قوات الأمن في أحد مقاطع الفيديو: "سيدي! سيدي! المظاهرة سلمية. لماذا تطلقون النار؟ لم يأخذ أحد أرضك ومياهك".

تواجه إيران أسوأ موجة جفاف منذ 50 عامًا وأثرت أزمة المياه على الأسر والزراعة وتربية الماشية وأدت إلى انقطاع التيار الكهربائي.

احتج العمال، بمن فيهم الآلاف في قطاع الطاقة الرئيسي، والمتقاعدون منذ شهور، مع تزايد الاستياء من سوء الإدارة، وارتفاع معدلات البطالة، ومعدل تضخم يزيد عن 50٪.

ذات صلة: