728 x 90

تقديم بيان المدافعات عن حقوق المرأة من عموم العالم لدعم المرأة الإيرانية إلى مريم رجوي

  • 7/19/2018
المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية
المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية

في المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية في باريس يوم 30 يونيو 2018 ، أعلنت المدافعات عن حقوق المرأة من جميع أنحاء العالم عن دعمهن للمقاومة الإيرانية ومقاومة النساء الإيرانيات في النضال ضد النظام الإيراني وقدمن بيان مساندة لنضال المرأة الإيرانية ضد نظام الملالي إلى ​​السيدة مريم رجوي.

کلمات عن كبار المسؤولات والمدافعات عن حقوق المرأة من جميع أنحاء العالم في مؤتمربباریس 30 یونیو2018


فالنتينا ليسكاي، الأمينة العامة السابقة للجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا
السيدة رجوي العزيزة، السيدة الذائعة الصيت في الأمل والشجاعة من أجل الحرية والتحرير. يشرفنا أن نقدم هذا البيان الليلة في هكذا مؤتمر حاشد من أنصار وأفراد يناضلون من أجل الحرية. وأنقل: النساء فى إيران عقدن عزمهن على أن يطوين صفحة تاريخ وطنهن في القرن الحادي والعشرين وانهن جديرات بتلقي الدعم من جميع الشعوب الحرة في العالم. نحن الموقعات على هذا البيان المشترك الذي قدمته كبار المسؤولات والمدافعات عن حقوق المرأة نعلن عن دعمنا لهذا البيان. واني أدعو زميلتي أن تعتلي المنصة.

رانجانا كماري مدير مركز البحوث الاجتماعية ونائب رئيس شبكة النساء للتغيير – مؤتمر الإيرانيين

التحيه لإيران والنصر لإيران

إن العصيان الشجاع للنساء الإيرانيات ضد النظام لا يعني أنهن يطلبن شيئاً من هذا النظام المقارع للمرأة بل إن طلبهن لإنهاء الديكتاتورية الدينية بأكملها، وإرساء الديمقراطية والحرية.
حقا، المرأة في إيران هي قوة التغيير، ونحن نقدر ونؤيد النساء الشجاعات في إيران. نواقيس الخطر قد دقت بالنسبة للنظام الإيراني. في الخطوة الأولى من قبل النساء الإيرانيات وفي الخطوة التالية من قبل الشعب الإيراني. رسالة الشعب الإيراني إلى النظام هي أن أيام النظام باتت معدودة، التغيير الديمقراطي لامفر منه. وأن البديل في متناول اليد هنا. الانتفاضات والاحتجاجات في إيران تجسد أربعة عقود من المقاومة المستمرة والرائعة ضد الاستبداد القامع للمرأة. تحرير إيران قريب، لأن الإيرانيين أبدوا بوضوح وبشكل واضح قرارهم لتغيير النظام وإقامة جمهورية على أساس الفصل بين الدين والحكومة، لذلك باتت أيام الحكم الديكتاتوري والاستبداد المطلق باتت معدودة، لأن الشعب الإيراني والنساء الإيرانيات قاموا بالنضال. شكراً لكم.

ماريا كانديدا ألميدا - نائبة المدعي العام للبرتغال – مؤتمر الإيرانيين السنوي
تحية أيها الأصدقاء، يجب اطلاق سراح جميع السجناء السياسيين وسجناء الرأي، ولا سيما جميع النساء الأسيرات، وأولئك الذين هم في السجن الآن وتحت التعذيب. نحن نؤيد دعوة الشعب الإيراني للإفراج عن جميع السجناء ، وشكرا لكم.


ماريا إيلينا ألفوردين - رئيسة الاتحاد العالمي للمحاميات – مؤتمر الإيرانيين السنوي
نحن ندعم العزم الشجاع للمرأة الإيرانية والمقاومة الإيرانية على إرساء الحرية والمساواة. نحن نشيد بالجهود والمساعي الدؤوبة للسيدة مريم رجوي، الرئيسة المنتخبة للمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، كبديل لإيران، ونؤيد أيضا المواد العشرة للسيدة مريم رجوي لحقوق المرأة في مستقبل إيران.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات