728 x 90

تضامن من نواب في مجلس النواب الأمريكي مع المؤتمر العام للإيرانيين في باريس

  • 6/27/2018
النائبتان شيلا جكسون لي وجودي تشو
النائبتان شيلا جكسون لي وجودي تشو

أرسل أعضاء من مجلس النواب الأمريكي رسائل أعلنوا خلالها عن تضامنهم مع المؤتمر السنوي العام للإيرانيين في باريس.

وأعلنت النائبتان شيلا جكسون لي وجودي تشو في رسالتين منفصلتين دعمهما لانتفاضة الشعب الإيراني والمقاومة الإيرانية وتضامنهما مع المؤتمر السنوي العام للإيرانيين في باريس.

وقالت شيلا جكسون لي عضو الكونغرس الأمريكي

أرحّب بكم جميعا أنتم يا عشّاق الحرية. إني أحتفل معكم بصوت الحرية وأدعم إيران حرّة. إني النائبة شيلا جكسون لي، وأريد أن أبدي تعهدي ودعمي لجمهورية في إيران قائمة على فصل الدين عن الدولة وديموقراطية وغير نووية وبرنامج السيدة مريم رجوي بعشر مواد.

إني على يقين بأن التغيير الديمقراطي في إيران في متناول اليد. ليس فقط بسبب أن النظام غارق في أزمات وانما بسبب وجود أفراد من أمثالكم أي حركة كبيرة ومتنامية من عشاق الحرية في إيران وفي أرجاء العالم. واني أؤمن أنه تحت قيادة السيدة مريم رجوي، صديقتنا والزعيمة التي تسعى لهذه القضية العظيمة أي تحقيق جمهورية متسامحة وغير نووية في إيران قائمة على فصل الدين عن الدولة واحترام حقوق الإنسان والكرامة لكل الإيرانيين وأن على يقين من أن الحرية على الأبواب.   

أشكركم جميعا على كل ما فعلتموه، وعلى القدرة التي أظهرتموها وبسبب صبركم ودعمكم لهذا البرنامج ذي عشر مواد. يجب الصمود من أجل الحرية ويجب الجلد من أجله وتخليده كما من أجل الكرامة الإنسانية.

وفي هذه الأيام عندما تلتقون وتتحدثون عن الحرية، فان صوتكم يصل إلى داخل إيران وأن اولئك الذين يناضلون من أجل الحرية هم ينتصرون بعيدا ومنفصلا عن نظام قمعي. اني أهنئكم وأقدر جهودكم على هذا المؤتمر العام وأعظّم زعيمتكم مريم رجوي التي أفصحت تعهدها للحرية وحقوق الإنسان والكرامة. سننتصر معا.

 

جودي تشو عضو مجلس النواب الأمريكي

السلام عليكم. إني النائبة جودي تشو عن الدائرة 27 في كاليفورنيا. وأريد أن أبدي أحلى أمنياتي لكم بالنجاح للمؤتمر الدولي لعام 2018 لإيران حرة، ومن هنا من واشنطن لكم جميعا في باريس: ولتعلموا أننا نقف متضامنين معكم في نضالكم من أجل الحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان.

إني معتزة جدا أن أقف بجانبكم وأعترض على القادة الدينيين في الحكومة الإيرانية. إني أدعم بقوة جهودكم من أجل إقامة إيران حرة وديمقراطية للتعامل مع أمريكا وسائر الدول لغرض تحقيق عالم أكثر أمنا ولا حكومة تموّل الإرهاب وتقمع الشعب.   

أشكركم مرة أخرى على كل الجهود المهمة التي تبذلونها لتعزيز حقوق الإنسان ومن أجل إيران حرة واعلموا أنني أفتخر بأن أنضم اليكم في جهودكم.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات