728 x 90

تجاوز عدد ضحايا كورونا في 330 مدينة في إيران 51200 شخص

كورونا  في إيران
كورونا في إيران

في كرمانشاه، ولأول مرة منذ تفشي كورونا، تجاوز عدد المصابين 300 حالة خلال24 ساعة ووصل إلى 314 حالة

في كردستان، يرتفع عدد المصابين بكورونا بشكل حاد. تم دعم مستشفى توحيد بمستشفيي بعثت وكوثر في سنندج

أعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية، عصر اليوم الجمعة، 12 حزيران / يونيو 2020،

أن حصيلة ضحايا كورونا في 330 مدينة في إيران قد ارتفعت إلى أكثر من 51200 شخص.

بلغ عدد الوفيات في كل من محافظات خوزستان 4155 وفي أصفهان 2635، وفي سيستان وبلوجستان 1895، وفي همدان 1325، وفي كرمانشاه 1255، و في يزد 730، وفي كرمان 610، وفي خراسان الشمالية 575، وفي بوشهر 470، وفي هرمزكان 355 شخصًا.

وقال فتحيان مستشار وزير الصحة للنظام ورئيس لجنة مكافحة كورونا: «الوضع في كل من محافظات خراسان رضوي وبوشهر وهرمزكان وخوزستان ولرستان أحمر ولدينا الوضع الأكثر خطورة في خوزستان» (وكالة أنباء قوة القدس 11 يونيو).

وفي كرمانشاه «للمرة الأولى منذ تفشي كورونا، تجاوز عدد المصابين بكورونا 300 حالة خلال 24 ساعة، ووفقًا لرئيس اللجنة الإعلامية بجامعة العلوم الطبية، وصل عدد الحالات الإيجابية المؤكدة في المحافظة 314 حالة خلال الساعات الـ24 الماضية» (وكالة أنباء الإذاعة والتلفزيون للنظام 11 يونيو).

وفي كردستان «بعد زيادة عدد المصابين بفيروس كورونا واستمرار الحالة الحمراء، تم تخصيص مستشفى توحيد في سنندج بالكامل للمصابين بكورونا. وأن عدد المصابين يتزايد بشكل حاد. وقال رئيس جامعة كردستان للعلوم الطبية: «بعد مراجعة الرسم البياني لحالات الاصابة ... تم تخصيص مستشفيي بعثت وكوثر في سنندج كداعمين ثاني وثالث لمستشفى توحيد»(وكالة أنباء قوة القدس 11 يونيو).

وفي أذربيجان الشرقية، قال نائب رئيس جامعة تبريز للعلوم الطبية: «ازداد انتشار كورونا في الأيام القليلة الماضية في المحافظة، ومحافظتنا هي واحدة من المحافظات على وشك الإنذار» (صحيفة عصر إيران، 11 يونيو). وفقا لآخر تقييم لوزارة الصحة، فإن 9 من أصل 21 مدينة في محافظة أذربيجان الشرقية حالتها حمراء» (صحيفة جوان الناطقة باسم قوات الحرس 11 يونيو).

في غضون ذلك، عبر وزير المخابرات المعمم علوي، عن خوفه من الانتفاضات الشعبية وقال لتهدئة عناصر المخابرات وقوات الحرس: «في بداية تفشي كورونا، كنا قلقين من أن القضايا الاقتصادية والاجتماعية وعواقبها ستسبب في حدوث تحديات أمنية، لكننا نعلن اليوم أنه لم تتحول عواقب كورونا في البلاد إلى قضايا أمنية».(وكالة مهر للأنباء، 12 يونيو/ حزيران).


أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

12 يونيو (حزيران) 2020