728 x 90

برايان هوك: مما لا شك فيه أن النظام الإيراني كان وراء الهجوم على ناقلتي نفط في بحر عمان

  • 6/20/2019
برايان هوك
برايان هوك

شارك برايان هوك، الممثل الخاص للولايات المتحدة لدى إيران، اليوم الأربعاء، 29 يونيو ، في اجتماع للجنة الفرعية لمجلس النواب الأمريكي حول النظام الإيراني. وتحدث عن حملة الضغط على النظام الإيراني، قائلاً إن الحكومة تابعت حملة الضغط على النظام الإيراني لهدفين. أولاً، لا توجد ميزانية لأنشطته المدمرة، وثانياً، للعودة إلى طاولة المفاوضات.


وقال برايان هوك بشأن سؤال ما إذا كان النظام الإيراني وراء هجوم على ناقلتين في بحر عمان إن هناك معلومات مهمة تؤكد وقوف النظام الإيراني خلف هذين الهجومين في بحر عمان. وقال إن القوارب الإيرانية العاملة في مضيق هرمز والضواحي كانت قد اقتربت من الناقلتين (فرانت التير وكوكوكا كاريجس) في 12 و 13 يونيو قبل الانفجار. وقال إن الذين رأوا هذه المعلومات الهامة قالوا بلا شك إن هذه الهجمات كانت عملا إيرانيا.

قال الممثل الخاص للولايات المتحدة لشؤون إيران: "إن البرنامج النووي والصاروخي والدعم التسليحي والمالي للإرهاب واعتقال المواطنين الأميركيين هي أربعة أهداف وضعناها في السياسة الخارجية وبشأن إيران. منذ عام 2014، ومراحل الاتفاق النووي، قد زادت الميزانية العسكرية للنظام الإيراني حتى عام 2017. منذ عودة العقوبات، انخفضت الميزانية العسكرية الإيرانية لسنة واحدة بنسبة 7٪ والعام القادم انخفضت بنسبة 10٪.

وأضاف برايان هوك: "حملة الضغط القصوى لدينا تعطي ثمارها". لكن النظام الإيراني لم يرد الدبلوماسية بالدبلوماسية، بل رد بالإرهاب والعنف والتطاولات. لقد قلنا بوضوح أن كل ما ينتهك العقوبات سيعاقب. والنتيجة هي أننا شهدنا الكثير من التعاون، بما في ذلك نفط النظام الإيراني، الذي بلغت صادراته الصفر.
وبشأن انفاق تكلفة ملايين الدولارات على المليشيات التابعة للنظام، قال إن النظام الإيراني أنفق مئات الملايين من الدولارات لدفع الحوثيين إلى الحرب. إيران طرف فاعل رئيسي في اليمن وتريد أن تفعل ما فعله مع حزب الله اللبناني مع الحوثيين في اليمن.

وقال هوك عن الهجوم على السفن في بحر عمان: كانت القوارب الإيرانية تقترب من السفينتين في بحر عمان قبل الانفجار وتركب ألغام مغناطيسية. كان عناصر قوات الحرس مشاركة في العملية.
وقال الممثل الخاص للولايات المتحدة لإيران: "إن أكبر ضحايا النظام هم الشعب الإيراني. في كل مرة يريدون القيام بشيء ما ، يتم قمعهم ...
أحد أهدافنا الرئيسية هو النظر في حقوق الشعب الإيراني. لا يؤمن الشعب الإيراني بشعار "الموت لأمريكا". لقد كانت السنوات الأربعون الماضية مأساة للشعب الإيراني.

وبشأن العقوبات النفطية على النظام من قبل أمريكا أكد هوك أي شحن نفط ينطلق من إيران نحو المشتري، فهو يعد نشاطا غير قانوني وأضاف: النفط الذي يصل إلى سوريا أو لبنان هو نفط قوات الحرس. أي شخص مرتبط به يواجه ملاحقة قضائية.
وفيما يتعلق بتدخل نظام الملالي في سوريا، قال: أرسل النظام الإيراني 2500 من قوات الحرس إلى سوريا لتجنيد وتدريب 10000 جندي لدعم حكومة بشار الأسد في البقاء على السلطة.
قال: مستقبل إيران سوف يتحدد من قبل الشعب الإيراني. نحن لا نبحث عن عمل عسكري، ومساراتنا الحالية دفاعية حصرًا.