728 x 90

باتريك كينيدي في لقائه مع مريم رجوي: مجاهدي خلق بديلًا رصينًا للنظام الإيراني

  • 8/28/2018
 مريم رجوي وباتريك كينيدي
مريم رجوي وباتريك كينيدي

قال باتريك كينيدي عضو الكونغرس الامريكي السابق ان مجاهدي خلق ليست تهديدًا لكيان النظام الإيراني فحسب وإنما تشكل بديلًا رصينًا للنظام.

وجاء ذلك خلال لقائه مع السيدة مريم رجوي يوم السبت 25 آب 2018 حيث بحث الطرفين حول الوضع المتأزم الذي يعيشه النظام الإيراني، واستمرار الانتفاضات في إيران وكذلك لجوء النظام إلى الأعمال الإرهابية للخروج من الأزمات التي تبيّن المرحلة النهائية للنظام.

كما اشار السيد كينيدي إلى المؤامرات الإرهابية الأخيرة للنظام ضد مجاهدي خلق في ألبانيا، وفرنسا، وبلجيكا وكذلك اعتقال اثنين من الجواسيس التابعين للنظام الإيراني في الولايات المتحدة.

واضاف كينيدي: «لا سابقة وأثر لأيّ تيار آخر يستطيع أن يدّعي أنه بديل للنظام. وأكد أنّ البديل الحقيقي الذي جعل لهيب المقاومة مشتعلًا هو مجاهدي خلق التي ناضلت من أجل الحرية ضد دكتاتورية الشاه وسافاكه البغيض (جهاز الأمن السري للشاه) وضد النظام الثيوقراطي الحاكم حاليًا في إيران. وهذا التواصل في النضال ضد الدكتاتورية يوضّح الاعتقاد الراسخ لمجاهدي خلق بالالتزام العملي بالديمقراطية».

مختارات

احدث الأخبار والمقالات