728 x 90

إيران.. انتحار«زهراء نويد بور» التي تتعدي عليها من قبل مسؤول حكومي

  • 1/10/2019
زهراء نويدبور التي تتعرض للاغتصاب من قبل عضو مجلس شورى النظام الإيراني
زهراء نويدبور التي تتعرض للاغتصاب من قبل عضو مجلس شورى النظام الإيراني

انتحار«زهراء نويد بور» التي تتعدي عليها من قبل مسؤول حكومي

يوم الأحد 6 يناير 2019 تم العثور على جثة «زهراء نويد بور» في منزل والدتها وعند نقلها إلى المستشفى تبين أنه لا وجود لعلامات حيوية فيها.

تعرضت «زهراء نويد بور» البالغة من العمر 28 عاماً لاغتصاب مرارًا وتكرارًا من قبل «سلمان خدادادي» ما يسمى عضو مجلس شورى النظام الإيراني عن مدينة ملكان خلال السنوات الأربع الماضية. استناداً إلى التقارير والأدلة المتاحة، من المحتمل أنها قد انتحرت بسبب الضغوط والتهديدات من جانب هذا المسؤول الحكومي. لكن لم يعلن بعد قطعيًا أن وفاتها كانت بسبب عملية انتحار.

«سلمان خدادادي» هو واحد من مسؤولي النظام الإيراني الذي يرأس حاليًا اللجنة الاجتماعية في مجلس الشورى وقد اتهم في السنوات الماضية باغتصاب سكرتيرته و إحدى النساء اللاتي قد راجعته وظل محتجزاً لبعض الوقت.

وسبق أن كانت «زهراء نويد بور» قد اشتكت مرارًا، لكن المسؤولين الحكوميين، في كل مرة لم يعتنوا بذلك وأجبروها على الالتزام بالصمت.

وراجعت «زهراء» قائممقامية ملكان بعد وفاة والدها بسبب المشاكل المالية والبطالة، ووعدها «سلمان خدادادي» عضو مجلس الشورى في الوقت الحاضرعن مدينة ملكان ، بتوظيفها في ديوان حسابات النظام في طهران. لكن عندما راجعت «زهراء» مكتبه في ساحة «ولي عصر» في طهران ودخلت المكتب أغلق «خدادادي» باب المكتب واغتصبها بعد ممارسة الإيذاء والازعاج بحقها . وطلب خدادادي بعد ذلك من زهراء، من خلال التهديد عدم الكلام بشأن ذلك.

بعد ذلك، قام عضومجلس الشورى للنظام باغتصاب «زهراء نويدبور» مرارًا وتكرارًا حتى أخبرت إحدى صديقاتها قصتها و هي تدرك أنها ليست وحيدًا في الموضوع، في حين لم يتم تقديم أي من الفتيات الشابات الشكوى خوفًا على أرواحهن.

وكانت «زهراء نويدبور» قد قالت بشأن نتيجة شكواها: منذ يوم 23 أبريل 2018 الذي أشتكي منه اتصلت بحراسة مجلس الشورى عدة مرات لحد هذا اليوم ، لكن في كل مرة تقولون أننا بحاجة إلى الوقت للمراجعة ولا يتابعون شكواي.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات