728 x 90

اليوم الرابع عشر لإضراب عمال المجموعة الوطنية للصلب في الأهواز

  • 6/11/2018

اليوم الرابع عشر لإضراب عمال المجموعة الوطنية للصلب

في اليوم الرابع عشر من إضراب عمال المجموعة الوطنية لصناعة الصلب في الأهواز، خرج العمال إلى مسيرة واسعة في شوارع مدينة الأهواز.
ووفقا للتقارير، كان عمال هذا المجمع الصناعي في اليوم الرابع عشر من الاضراب، قد توقفوا ساعات أمام مبنى المحافظة في الساعة الثامنة والنصف صباحا. ثم توجهوا  نحو مكاتب نواب المدينة.

وعقب هذه المسيرة العظيمة وبوصول العمال إلى الساحة الثانية في كيان بارس، حضر قائد قوى الأمن مجموعة العمال، وقدم تقريرا عن اجتماع مجلس الأمن للمدينة بشأن القرارات المتخذة بشأن المجموعة الوطنية وطلب من العمال أن يواصلوا تجمعهم أمام المحافظة.
ولكن نظرا للوعود المتكررة في الأشهر القليلة الماضية وعدم الوفاء بها، واصل العمال مسيرتهم في المدينة و بعد إغلاق جسر الجيش لمدة ساعة، ثم انطلقوا في مسيرة في شوارع المدينة وذهبوا باتجاه مكاتب ثلاثة من نواب المدينة في شارع أمانيه وبالقرب من القائممقامية وهم يهتفون «لا نريد ممثلا غير لائق» وحطموا واجهات المكاتب وعبثوا بمحتويات المكاتب، ثم عادوا نحو مبنى المحافظة حيث احتشدوا حتى الساعة الثانية ظهرا وأنهوا تجمعهم.

اترك سوريا وفكر في حالنا

يفيد التقرير أن العمال الغاضبين والضائقين ذرعا، في تجمعهم اليوم ورغم انتشار واسع لعناصر الأمن للقوات الخاصة، كانوا يهتفون: «اترك سوريا وفكر في حالنا/ عدونا هنا ويقولون كذبا هو أمريكا/ المحافظ غير لائق وغير كفوء ومهمل/ ليستقل المحافظ/ أيها المواطن المطلوب دعمك».

عمال المجموعة الوطنية للصلب في الأهواز يحتجون على عدم دفع أقساط التأمين وثلاثة أشهر من رواتبهم، علاوة على عدم حسم ملكية الشركة وعدم إنتاج المجموعة. انهم أعلنوا لن يسمحوا بأن يصبح مصير هذه المجموعة الإنتاجية الضخمة مثل مصائر معامل مثل هبكو وسائر المراكز الإنتاجية التي انتهت إلى الاغلاق فعلا وأنهم سيواصلون احتجاجاتهم ويوسعون نطاقها أكثر.

وتفيد تصريحات، ما جرى بشأن ملكية المجموعة الوطنية للصلب في الأهواز، وأدى إلى جعل ظروف المعيشة الصعبة لأكثر من 4 آلاف من عمال المجمع وعائلاتهم، هو ناتج عن التنافسات بين أجنحة النظام والمواقف السياسية على حساب العمال في هذه المجموعة. لأن هذه التنافسات تجري بين أجنحة النظام المختلفة للسيطرة على هذه الشركة وأصبح العمال ضحايا هذه السجالات وبالتالي هم يعانون من عدم دفع رواتبهم لعدة شهور وعدم حسم وضعهم الوظيفي وتعطيل خطوط الانتاج في وضع لا يمكن تحمله.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات