728 x 90

المعارضة الإيرانية تطالب بتغيير نظام الحكم

  • 6/23/2019
ستروان ستيفنسون
ستروان ستيفنسون

موقع اليورو الآسيوي - 20 يونيو 2019

بقلم ستروان ستيفنسون

تزامنًا مع تصعيد الموقف بسبب السلوك الإجرامي الأخير للنظام الإيراني وهجومه على ناقلات النفط في خليج عمان، تجمع أربعة آلاف محتج إيراني في وسط بروكسل للمطالبة بتغيير النظام.

قبل عام، حاول النظام الإيراني تفجير المؤتمر السنوي العام لمجاهدي خلق في باريس... ينتظر أربعة من عناصر وزارة المخابرات الإيرانية بمن فيهم دبلوماسي واحد، المحاكمة في بلجيكا بتهم تتعلق بالإرهاب. في ألبانيا، خططوا لتفجير تجمع للمعارضة الإيرانية في مراسيم بمناسبة رأس السنة الإيرانية. في أمريكا ، قُبض على عدد من عناصر وزارة المخابرات الإيرانية بتهمة تنفيذ عمليات مراقبة استعدادًا لمحاولات الاغتيال التي تستهدف مسؤولين بارزين في مجاهدي خلق. حتى في بلدي، اسكتلندا ، كشفت صحيفة التايمز عن مؤامرة قام بها عنصر مسلح تابع لوزارة المخابرات لتهديد وقتل المتظاهرين المناهضين للنظام في غلاسكو.

من المعروف أن النظام ينفق مبالغ هائلة على نشر معلومات خاطئة ضد أعضاء المعارضة الرئيسية حركة مجاهدي خلق وزعيمهم الكاريزما السيدة مريم رجوي، التي يعاديها هؤلاء التابعون للنظام ويخشونها. كما يستهدفون بشكل خاص 2500 عضو لحركة مجاهدي خلق المتمركزين الآن في ألبانيا.

...

لكن الشعب الإيراني زال خوفه. الثورة على الأبواب ، بمتابعة وتوجيه من قبل الأعضاء الشجعان من مجاهدي خلق، وخاصة في معاقل الانتفاضة داخل كل مدينة ومنطقة في البلاد ، الذين يخاطرون بحياتهم يوميًا لإنهاء الديكتاتورية الاستبدادية واستعادة الحرية والعدالة والديمقراطية.

...

يجب على الاتحاد الأوروبي إغلاق جميع سفارات إيران وطرد هذه الخلايا الإرهابية من بلداننا. يجب أن نحيي شجاعة الشعب الإيراني الذي ثار ضد هذا النظام الإرهابي. نحتاج أن ندعهم ليعرفوا أن لديهم دعمنا وأننا في أوروبا نقف جنبا إلى جنبهم في نضالهم للإطاحة بالطغاة.

* ستروان ستيفنسون هو منسق الحملة من أجل التغيير في إيران (CIC). وكان عضوا في البرلمان الأوروبي يمثل اسكتلندا (1999-2014) ، ورئيس دي البرلمان

مختارات

احدث الأخبار والمقالات