728 x 90

المؤتمر العام الثالث للجنة المركزية لمنظمة خبات في كردستان إيران

  • 1/11/2019
المؤتمر العام الثالث للجنة المركزية لمنظمة خبات في كردستان إيران
المؤتمر العام الثالث للجنة المركزية لمنظمة خبات في كردستان إيران

أعلنت منظمة خبات في كردستان إيران عن عقد المؤتمر العام الثالث للجنة المركزية للمنظمة في العشر الثالث من شهر ديسمبر.

وجاء في تقرير قدمه كاك بابا شيخ حسيني، السكرتير الأول لمنظمة خبات، تدخلات ومخططات إثارة الفتن والفوضى من قبل نظام الملالي على النحو التالي:

قام النظام الإيراني بإثارة الفتن في منطقة سرجشمه. هذا النظام يصعد تصدير الإرهاب والفوضى والأزمات. بالطبع، يسعدنا الآن أن السياسات التدخلية للنظام أصبحت تتجلى الآن أكثر وضوحًا، ونتيجة لذلك، نشهد تسارعاً في المساعي والجهود لقطع أذرع النظام في المنطقة ومواجهة الجماعات الإرهابية المرتزقة للنظام الإيراني.

كما تطرق الأمين العام لمنظمة خبات في تقريره إلى الفساد المستشري في حكم الملالي، والاضطهاد والتعسف الاجتماعي، والغلاء والبطالة، وقتل العتالين الكرد المضطهدين، وقمع المحتجين، واعتقال وحبس العمال، وقمع عمال قصب السكر في هفت تبه، وقمع عمال شركة الصلب في الأهواز وعشرات الممارسات الوحشية الأخرى للنظام الحاكم في إيران.

وأصرّ كاك بابا شيخ حسيني في تقريره مرة أخرى، على رؤيته بأن سياسة التعاطف والمساومة والحوار مع النظام الإيراني هي سياسة فاشلة وأن الحل الوحيد هو إسقاط الحكم على يد الشعب الإيراني. كما وصف الاتحاد والتضامن بين القوى المعارضة للنظام، بأنه نقطة عطف في النضال ضد الدكتاتورية. واعتبر في هذا المجال، التحالف بين منظمة خبات ومنظمة مجاهدي خلق الإيرانية والمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية ذات أهمية واصفًا استمرار وتوسيع التعاون والتحالف بأنه كفيل بالتغلب على دكتاتورية الملالي.

وفي قضية كردستان إيران، والوضع السياسي والتحولات المقبلة، أشار الأمين العام لمنظمة خبات، إلى استمرار الاضطهاد على أبناء كردستان إيران وسلط الضوء على سياسة القمع الواسع والمناخ الأمني المفروض على كردستان وإعدام المعارضين بما في ذلك إعدام السجناء السياسيين رامين حسين بناهي وزانيار ولقمان مرادي.

وأما بخصوص الحركة التحررية لأهالي كردستان إيران، فتم النقاش حول مواقف منظمة خبات بشأن مركز التعاون وانتهاك ما تم الاتفاق عليه وأعرب كاك بابا شيخ عن تمنياته أن تتحد المنظمات والتيارات الكردية معًا في المستقبل القريب، بحيّز أوسع وبروح وطنية وديمقراطية لتحقيق الحقوق الوطنية والسياسية لأبناء كردستان وإسقاط نظام الملالي الدكتاتوري.

وفي اليوم الثاني من المؤتمر العام، قدم مسؤولو اللجان في منظمة خبات، تقارير عملهم ومقترحاتهم وتوصياتهم لإجراء التغييرات اللازمة لمعالجة المشكلات وتعزيز الأجهزة المعنية.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات