728 x 90

الفقر يدفع النساء الإيرانيات للمزيد من الانتحار

  • 3/12/2019
ظاهرة الإنتحار في صفوف النساء الإيرانيات
ظاهرة الإنتحار في صفوف النساء الإيرانيات

نشر موقع لجنة المرأة في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية تقريرا بشأن انتحار النساء الإيرانيات بسبب الفقر المدقع حيث حولت إلى معضلة اجتماعية عميقة في إيران الراهن في ظل حكم الملالي. وفيما يلي نص التقرير:

تحوّل انتحار المرأة بسبب الفقر والمشاكل الاقتصادية إلى معضلة اجتماعية رئيسية في إيران.

يوم الأربعاء 6 مارس 2019 سكب أفراد عائلة تتكون من ثلاثة اشخاص النفط على أنفسهم وأضرموا النار في أجسامهم بسبب الفقر والبؤس. وفي هذه الكارثة المؤلمة توفيت أّمّ العائلة 30 عامًا تدعى «فرشته كهراريان» التي كانت حامل نتيجة شدة الحروق وكذلك أصيب زوجها بحالات حروق بليغة. أخرج الأطباء جنيها عمره ستة أشهرمن جسمها ووضعوه في حاضنة.

ثلاث بابا جاني:

يوم الأحد 3مارس 2019 فقدت سيدة شابة تدعى «ليلا رمضاني» 24عامًا من أهالي ثلاث باباجاني التي أحرقت نفسها في وقت سابق حياتها بسبب نسبة الحروق العالية. وهي كانت متزوجة ولها طفل يبلغ عمره سنة واحدة.

مدينة سربل ذهاب:

يوم الجمعة الأول من مارس 2019 شنقت سيدة 25عامًا تدعى «بريسا نظري» بمدينة سربل ذهاب والتي كانت متزوجة ولها ولدان.

مدينة مهاباد:

يوم السبت 24 فبراير 2019 شنقت سيدة شابة تدعى «شب بو بايزيد بناه» في إحدى قرى باسم «قلقله» نفسها وكذلك شنقت سيدة أخرى تدعى «سرغل عزيزي» من أهالي مدينة جوانرود.

مدينة سربل ذهاب:

يوم الأربعاء 20 فبراير2019 شنقت سيدة 22عامًا حامل من أهالي مدينة سربل ذهاب تدعى «برشنغ كريمي» جسمها وأنهت حياتها.

في الآونة الأخيرة ، زادت حالات انتحار النساء نتيجة الفقر. وفي الشهر الماضي يوم 10 فبراير2019 ، توفيت شابة تدعى «زهراء رحمتي» بسبب الفقر المالي الحاد بعد ما شنق ولديها تتراوح أعمارهما بين 6 و 3 سنوات في قرية«جغانعلى» التابعة لمدينة كرمانشاه.

أفاد مصدر كردي مؤخراً أنه خلال عام واحد من مارس العام المنصرم إلى مارس من هذا العام ، بلغت نسبة انتحار النساء في أربع محافظات فقط في غرب البلاد مئة شخص بمن فيهم 32 فتاة دون سن الثامنة عشرة.