728 x 90

الطالبة «رويا صغيري» في جامعة «مدني» تنتقل إلى سجن تبريز

  • 8/31/2018
الطالبة الإيرانية رؤيا صغيري
الطالبة الإيرانية رؤيا صغيري

استدعيت «رؤيا صغيري» طالبة جامعة «مدني» في تبريز يوم 25 آب 2018 لتنفيذ حكمها بالحبس لمدة 23شهراً. وأعلنت الطالبة رؤيا صغيري من تبريز في حسابها على إنستغرام عن استدعاها وسجنها في سجن تبريز.

أصدرت الشعبة الثانية لمحكمة الثورة بمدينة تبريز حكمًا على الطالبة رؤيا صغيري في جامعة تبريز في يوليو2018 وتم تأكيد الحكم تماما في محكمة الاستئناف.

اعتقلت الطالبة رؤيا صغيري 24 عاما برفقة سبعة مشاركين آخرين في احتجاجات ديسمبر الماضي، يوم10 ديسمبر في ساحة «الساعة » بمدينة تبريز. ونُقلت إلى عنبر النساء في سجن تبريز المركزي.

والتهم الموجهة لها هي «الدعاية ضد النظام» و«توجيه الإهانة للقائد». كما اتهمت السيدة صغيري «بالظهور في الرأي العام بدون الحجاب الشرعي عن طريق نزع غطاء الرأس في الشارع».

تدين لجنة المرأة في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية اعتقال النساء بسبب معارضتهن للحجاب القسري وتدعو إلى الإفراج الفوري عن النساء اللاتي يتعرضن للاعتقال وسوء المعاملة بسبب نزع غطاء الرأس.

واستشهد أثناء الانتفاضة العارمة في ديسمبر الماضي ما مجموعه 50 شهيدًا واعتقل ما لا يقل عن 8 آلاف من المواطنين خلال الانتفاضة العارمة الأخيرة. ووفقاً للإحصائيات التي جمعتها لجنة المرأة بالمجلس الوطني للمقاومة تم اعتقال على الأقل 500 امرأة خلال الاحتجاجات والانتفاضات في ديسمبر2017 في إيران. وفي الآونة الأخيرة ، اعترف الحرسي «رسول سنايي» المسؤول السياسي في المكتب السياسي والعقائدي للولي الفقيه بأن 28٪ من النساء كن حاضرات في الاعتقالات لأعمال الشغب. (وكالة أنباء «مهر» الحكومية - 15 أغسطس 2018).

ويذكر أن المرأة التي تجرأت على تحدي قوانين الملالي المفروضة، والدفاع عن حقوق الإنسان وتنشط ضد عقوبة الإعدام ومعارضة القيود القمعية للنظام يتم القبض عليهن وسجنهن وعليهن تحمل التداعيات الثقيلة بتهمة «العمل ضد الأمن الوطني» و«المحاربة» و« الإهانة للمقدسات».

مختارات

احدث الأخبار والمقالات