728 x 90

الصحف الحکومية في إيران – الخوف من الاتفاق الجديد والتراجعات اللاحقة!

مقتطفات من الصحف الحكومية
مقتطفات من الصحف الحكومية

خصّصت صحف النظام الإيراني الصادرة يوم الأربعاء 20 يناير معظم مقالاتها للتطورات في الولايات المتحدة وتداعيات وصول الرئيس الجديد. إلى جانب استمرار الصراع بين زمر النظام على كرسي رئاسة البلاد واعترافات حول سبب الأزمة الاقتصادية المحيطة بانهيار البورصة.

وأبدت صحف زمرة خامنئي، كالعادة، عن فرحتها برحيل ترامب وعدم الإطاحة بالنظام، لكن القاسم المشترك بين مواقف الزمرتين من تغيير الرئيس الأمريكي هو النظرة القاتمة للنظام وضرورة التخلي من البرنامج الصاروخي والنووي والتدخل الإقليمي.

لا تزال العقوبات مشددة!

"العودة إلى الاتفاق النووي قاع سياسات بايدن تجاه إيران وليس سقفها" عنوان مقال في صحيفة كيهان التابعة لخامنئي، بقلم خبير هذه الزمرة فؤاد ايزدي الذي يقول: "بايدن وحاشيته أذكى من ترامب، وانتقادهم لترامب هو سبب تركه الاتفاق النووي رسميًا. يقول لو كنا بدلا من ترامب لكنا نبقى في الاتفاق النووي ونحصل على تنازلات أكثر من (النظام). والآن، نحن نتحدث عن العودة إلى الاتفاق النووي بنفس النهج، حتى يتمكنوا من كسب امتيازات وتنازلات في مجالات أخرى، وهذا ليس في مصلحة (النظام)".

"بايدن والعقوبات وإيران" هو عنوان مقال افتتاحي في صحيفة آرمان من زمرة ما يسمى الإصلاحيين، جاء فيه أن "الأصوليين المتطرفين سيستخدمون وسائل الإعلام التي يستحوذون عليها لقرع الطبول وإطلاق الأبواق ليظهروا أنه لم يتغير شيء مع وصول بايدن". وأيدت الصحيفة هذه الرؤية وكتبت ان المتطرفين كلامهم صحيح "مع وصول بايدن، لن ترفع العقوبات ولن تعطى طهران الضوء الأخضر.

الحقيقة هي أنه على الرغم من أن هؤلاء الرؤساء في الولايات المتحدة لديهم توجهات مختلفة، إلا أنه لم يتغير أي شيء حيال طهران".. وتابعت الصحيفة أن التغيير في سياسة الولايات المتحدة تجاه النظام مشروط بتراجع النظام عن مواقفه.

البلبلة وأعمال الشغب هي الرد على النهب والجريمة

المخاوف بشأن الجو المحتقن للمجتمع الموشك على الانفجار والاعتراف بمختلف جوانب النهب والسرقة وقمع الناس هي مواضيع مشتركة للقضايا الاجتماعية والاقتصادية التي انعكست في الصحف اليوم.

وفي إشارة إلى تظاهرات المتضررين في البورصة مؤخرا نقلت صحيفة جهان صنعت عن محلل الاقتصاد السياسي قوله "فقد ما بين اثنين إلى ثلاثة ملايين من المساهمين الصغار الحقيقيين في سوق الأسهم المتقلبة رؤوس أموالهم وإذا اكتفينا برقم مليوني شخص ونعتبر هذا العدد من المتضررين رقما حقيقيا، فيمكن أن تحدث بلبلة وأعمال شغب".

عنوان ساخر"المصباح الواجب استخدامه للمسجد حرام على البيت!" ورد في صحيفة مردم سالاري الرسمية. المقال يشير إلى إعلان النظام بإعادة بناء كاراباخ ويقول "في الوقت الذي تعاني فيه أجزاء كثيرة من البلاد من أضرار أكثر بكثير من ناغورني كاراباخ، وتحتاج إلى إعادة بناء، فإن هذه المبادرة تخلق غموضًا في الرأي العام سيؤدي إلى ردود انتقادية" .

ونشرت الصحيفة صورة لمبنى نصف مدمّر في خرمشهر، لم يتم إعادة بنائه بعد 30 عاما من الحرب الثماني سنوات، وأشارت إلى تصريحات وزير التربية والتعليم حاجي ميرزائي لإعادة بناء مدارس في سوريا وكتبت "هذه التصريحات للوزير أثارت ردودا سلبية كثيرة في مواقع التواصل الاجتماعي.

اشتد رد الفعل السلبي على تصريحات الوزير قبل يوم من زيارته إلى سوريا كتبت وكالة تسنيم للأنباء: "الحاويات أو المدارس المتهدمة التي كانت مكانًا لدراسة الطلاب قبل الفيضانات في قضاء (دشتياري) بمحافظة سيستان وبلوشستان، وبالطبع كانت خطرا يهدد حياة الأطفال، لم يعد من الممكن استخدامها بعد الفيضانات وتراكم الوحل".

. يشير هذا المقال أيضًا إلى 342 مدرسة غير صالحة للاستعمال في سيستان وبلوشستان و 827 مدرسة باللون الأحمر في طهران، مضيفًا أن 4000 مدرسة أخرى في طهران مهترئة بنسبة 60 إلى 70 بالمائة وبحاجة إلى إعادة الإعمار.