728 x 90

مقابلة مع الملا «روح الله حسينيان» عضو السلطة القضائية ووزارة مخابرات النظام الإيراني

الدفاع عن مجزرة عام 1988 في نظام الملالي

  • 5/10/2019

أعلن الآن أنه إذا كنا بحاجة لذلك مرة أخرى أي العمل بنفس القاطعية ( مجزرة السجناء السياسيين 1988 ) ، فنعمل أكثر قاطعية بالمقارنة بالعهد السابق

فيما يلي جانب من مقابلة الملا «روح الله حسينيان» عضو السلطة القضائية ووزارة مخابرات النظام الإيراني حيث تظهر فيها مدى همجية هذا النظام ورموزه بشأن اعدام سجناء من أنصار مجاهدي خلق في عام 1988 :

كان أحد الاعتراضات على السيد رئيسي (رئيس السلطة القضائية) هو أن السيد رئيسي كان على سبيل المثال ضمن المجموعة التي شاركت في تنفيذ الإعدامات.

حسنًا يجب أعطاء مكافأة للسيد رئيسي؛ أولاً لم يصدر السيد رئيسي حكمًا على المنافقين ( مجاهدي خلق ) صباحًا بعد الخروج من بيته، حدد مسؤول البلد الإمام خميني ومنحه الحكم ونفذ أحد المسؤولين ذلك العمل.

يجب على الناس أن يشكروا السيد رئيسي ولا يوجهون الانتقاد....

يريد العدو نحن نندم من سوابقنا، لا، ينبغي لنا أن نفتخر، لقد ناضلنا من أجل نظام الجمهورية الإسلامية، من أجل الحفاظ على النظام الجمهوري والنظام الإسلامي الجديد، نعم أظهرنا قاطعية وعلينا أن نفتخر، وأعلن الآن أنه إذا كنا بحاجة لذلك مرة أخرى أي العمل بنفس القاطعية ( مجزرة السجناء السياسيين 1988 ) ، فنعمل أكثرقاطعية، نظرًا لأننا مررنا بتجربة ورأينا يعض المشكلات بأعيننا ، سنعمل أكثر قاطعية بالمقارنة بالعهد السابق ...

مختارات

احدث الأخبار والمقالات