728 x 90

الإعدامات الجماعية لـ 30000 سجين سياسي على يد نظام الملالي

  • 10/27/2019
الإعدامات الجماعية
الإعدامات الجماعية

بيان صحفي

أكتوبر 2019

الإعدامات الجماعية لـ 30000 سجين سياسي على يد نظام الملالي

غالبًا ما تحتلّ إيران الصدارة في الأخبار الدولية، وخاصة في المجال الجيوسياسي أو بسبب تهديدات برامجها النووية أو الباليستية.

لكن لا يمكن تعريف سكان إيران البالغ عددهم حوالي 80 مليون نسمة بقوة دينية ومتطرفة يحكمها نظام بقبضة حديدية. غالبًا ما تتجاهل وسائل الإعلام القمع الذي يواجهه الإيرانيون - وخاصة الإيرانيات - في حياتهم اليومية. الأمم المتحدة والبرلمان الأوروبي مؤخراً أدانت العدد المتزايد من عمليات الإعدام والاعتقالات والاعتقالات التعسفية؛ وغيرها من الانتهاكات الجسيمة لـ حقوق الإنسان في هذا البلد.

والموضع المطروح وسط هذه الأنباء الإيرانية والذي يتردّد داخل إيران هو الإعدامات الجماعية لـ 30000 سجين سياسي على يد نظام الملالي في عام 1988. ويعتبر تقرير يشمل أكثر من 200 صفحة من منظمة العفو الدولية أن هذه المجزرة "جريمة ضد الإنسانية مستمرة". وفي الحقيقة مرتكبي هذه المذبحة يحتلّون الآن مناصب رئيسية على رأس السلطة في إيران. كما أن عوائل الضحايات الذين يبحثون عن المقابر الجماعية التي دُفن فيها أحبائهم يتم سجنهم واضطهادهم.

سيقام معرض جديد من نوعه لشرح هذه الصفحة المظلمة من تاريخ إيران في ظل الديكتاتورية الدينية ، الثلاثاء ، 29 أكتوبر ، في فترة ما بعد الظهر، على قطعة أرض من ساحة أنوليد.

التاريخ: الثلاثاء 29 أكتوبر 2019

الوقت: 1500-2000

الموقع((: Esplanade des Invalides (أمام مبنى الخطوط الجوية الفرنسية

لجنة دعم حقوق الإنسان في إيران (CSDHI)

المرفقات:

- بيان صحفي للمنظمات غير الحكومية إلى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة (سبتمبر 2019) بشأن هذه المذبحة.

- بيان صحفي لمنظمة العفو الدولية حول تقريره الأخير بشأن هذا الموضوع

المرفق: 20181204 AI تقرير 200 صفحه 1988

المرفق: ONGs-CDH-ONU-Declaration-Sept2019