728 x 90

اعتراف مؤلم .. ترك طلاب المدارس الدراسة في إيران بسبب عدم امتلاك الأحذية

  • 11/12/2018
ترك طلاب المدارس الدراسة في إيران
ترك طلاب المدارس الدراسة في إيران

في اعتراف مؤلم يظهرعمق كارثة الفقر لدى المواطنين الإيرانيين الرازحة تحت حكم النظام الإيراني الإرهابي والسارق، اعترف خبير في النظام بأن 12000 طفل تركوا الدراسة في محافظة خوزستان الغنية بالنفط ، وبعضهم فقط بسبب عدم إمكانية لتوفير الأحذية. وجاء ذلك في وقت يتم توفير الغالبية العظمى من نفط إيران من المحافظة نفسها. وأكدت «زينب فتحعلي بور» خبيرة الدائرة العامة للرعاية الاجتماعية في خوزستان في مقابلة مع صحيفة «جمهوري إسلامي» التي صدرت يوم الأحد قائلة:

ترك 12 ألف طفل دراستهم في خوزستان، بعضهم غير قادرين على الذهاب إلى المدرسة فقط بسبب عدم امتلاك الأحذية. مضيفة: العديد من الأطفال الذين لم يذهبوا إلى المدرسة وتركوا دراستهم بسبب مشاكل بسيطة. وبعض الأطفال لا يذهبون إلى المدرسة فقط بسبب عدم امتلاك أحذية.

وأضافت: «هذا العام ، تم إرسال ملف يتكون من 12000 من الأطفال الذين تركوا دراستهم من الدائرة العامة للتعليم والتربية إلى منظمة الرعاية الاجتماعية». للأسف ، لم تتمكن وزارة التعليم و التربية والدائرة العامة للتعليم والتربية في محافظة خوزستان من إدارة هذه القضايا من خلال الجمعيات الخيرية وبعض المواطنين المستعدين للتعاون في حل المشاكل الصغيرة التي حرمت أطفال هذه المنطقة من الدراسة.

ويأتي هذا الاعتراف المؤلم في وقت يستنزف فيه النظام الإيراني ملايين الدولارات من ثروات المواطنين في البلاد خاصة من المحافظة نفسها من إيرادات النفط للتدخل والقتل والإبادة في سوريا واليمن ولبنان والعراق وسائرالبلدان.

وأكدت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية مرارًا:

إن الفقر والتضخم والبطاله والفساد هو ما جلبه نظام الإرهاب الحاكم باسم الدين في إيران لبلدنا وطالما هذا النظام القروسطي قائم على السلطة فإن هذه المحن مستمرة.