728 x 90

اعتراف بسرقة 9مليارات دولار من العملة بالسعر الحكومي في إيران

  • 8/10/2018
اعتراف بسرقة 9مليارات دولار من العملة بالسعر الحكومي في إيران
اعتراف بسرقة 9مليارات دولار من العملة بالسعر الحكومي في إيران

أشار عضو لجنة التخطيط والموازنة لشورى النظام إلى أن مصير9مليارات دولار من العملة بالسعر الحكومي غير معلوم واعترف بسرقة 9 مليارات من الدولارات بالعملة الحكومية وأكد قائلا: الشفافية هي الخطوة الأولى للحيلولة من التربح بالعملة  4200 تومان.

وأفادت وكالة أنباء«تسنيم» الحكومية أن «عزت الله يوسفيان ملا» عضو لجنة التخطيط والموازنة لشورى النظام  قال بشأن كيفية الإشراف على تخصيص العملة بسعر  4200 تومان إلى الشركات لاستيراد السلع الأساسية: إن الخطوة الأولى التي يجب اتخاذها في هذا القسم، مثل كل حالات مكافحة الفساد الاقتصادية هي القيام بالشفافية. أي أنه لا يوجد أي سبب ما يدعو إلى سرية استلام أي شخص العملة لاستيراد القمح أو السلع الأساسية مثل الأدوية.

وأضاف: في الوقت الحالي، أن سبب معظم الأحداث التي تحدث في البلاد وخاصة القروض التي تم تأجيلها وعدم دفعها يعود إلى كونها حصل في الخفاء.

وأشار إلى أنه تم تخصيص مبلغ 11 مليار دولار من العملة الحكومية وذكر أنه لم يتم الكشف إلا عن  مليارين ونصف المليار منه  وللأسف لم يتضح ماذا حدث بشأن  مايقارب 9 مليارات دولار.

واستطرد أنه إذا لم نكن ناجحين حتى الآن في جعل توحيد سعر العملة فسبب ذلك يعود إلى السلع الأساسية. سعر العملة الموحد يعني ترك العملة في السوق لإيجاد سعرها الخاص حسب السيولة المالية والاقتصادية في البلاد. في هذه اللحظة  وصلت العملة إلى 8 إلى 9 آلاف تومان وفي هذه الحالة لا يمكن شراء الأرز والقمح من الخارج  ولا يمكن للناس العيش  واضطرت الحكومة تقديم العملة بسعر أقل للأدوية أو السلع الأساسية.

 

مواضيع ذات صلة:

كشف النقاب عن جانب من الفساد في حكم الملالي خلال استيضاح علي ربيعي

تفاقم الفساد الحكومي في إيران والاعتراف به! من علامات المرحلة النهائية

مختارات

احدث الأخبار والمقالات